القاهرة توضح حقيقة تعرض قطع أثرية مصرية للعبث في برلين
أوراق برس من RT
الكشف المبكر عن سرطان الثدي وكيفية علاجه
أوراق برس
فيديو لمولود بقي 6 ساعات في ثلاجة الموتى وأخرج حيا
أوراق برس
يوم أسود.. لماذا لا تطلق روسيا الصواريخ في 24 أكتوبر؟
أوراق برس
بكاميرا منبثقة وتقنيات متطورة.. هكذا سيكون هاتف Xiаomi المنتظر
أوراق برس
هكذا أصبحت Hummer الجبارة معشوقة الملايين!
أوراق برس من RT
حظك اليوم وتوقعات الأبراج السبت 24/10/2020 على الصعيد المهنى والعاطفى والصحى
وزير خارجية اليمن يؤكد ان اليمن تدين بشدة تطبيع السودان مع إسرائيل ويتحدث عن السبب
خادمة ...ولكن
هكذا خطط مؤسسو حزب المؤتمر ليكون حظهم اليوم.. أفلا تعقلون وتتفكرون..؟! بشهادة أبو راس
نصَبوا على الدولة باسم كورونا.. والآن (وقت الموت) أصبحوا معارضين لها
يجب أن يتزوج ترامب بالسيدة بيلوسي
بقلم فاطمة
الانفتاح بشكل خاطئ و تقول لي بيتك على طلعة
شكلك هكذا جسدك هكذا
عبر واكد عن الوطن

 - حنان حسين تكتب رجال يشبهون النساء في تفاهتهم و كل الخناجر والمؤمرات تأتي من النساء

- حنان حسين تكتب رجال يشبهون النساء في تفاهتهم و كل الخناجر والمؤمرات تأتي من النساء
الأربعاء, 26-إبريل-2017
اوراق_برس من صنعاء -

 لؤم النساء ... والعياذ بالله.!!


وتعجز نباهتي دائماً أمام لؤم النساء ولا يعجزني من الرجال إلا من يشابهون النساء في تفاهاتهم !!!

منذ صغري وأنا أعشق الكتب والدراسة والتفوق ...وكنت طوال مراحل دراستي وأنا مكبة على كتبي ورواياتي ودواوين الشعر وكل هدفي تحقيق أعلى العلامات ...


مرت السنون وأصبحت الوحدة والكتب والأخبار مسلمات في حياتي ... لا تستهويني المناسبات والتجمعات النسائية وإن حدث ووجدت نفسي بإحداهن أجدني متأهبة الحذر أو اتلقى الهجوم الشرس المبطن المفضوح برصاصات الغيرة والحسد بإبتسامة غبية حتى تكتمل رسائل التهكم والتنديد ...


وما إن تكتمل الجلسة أعود للمنزل محملة بأعباء تلك الساعات، حينها فقط أشعر بمدى قداسة غرفتي وتلفازي وهاتفي وهذه الخانة الصغيرة من العالم الافتراضي ...


إن حصص الترويح عن النفس لا تكون إلا بما يثير الدهشة ويزرع السعادة ويحقق الفائدة أما دون ذلك فلا .


من المقزز أن تجد إحداهن تعمل جاهدة لتشويه صورتك أمام البعض وأخرى تروي رواية من نسج خيالها المنحط فقط لتصل لمستوى شموخ أخلاقك ... وبعضهن لا يتورعن عن العمل ليل نهار من أجل الإطاحة بك ...


والأكثر غرابة قدرتك على التحمل الهلامية في مطالعة تلك التقيئات النتنة ،وتَعْبُر منها دون اكتراث ولكن تكررها وتجاوزها حد معين يجعلك إنسان أخر 


اليوم أجدني مضطرة لكتابة خاطرة مسائي هذا مُعْلَنَة البوح لتكون نصيحة أخيرة في مساعي السلام التي انتهجها وإلا فستشابه مساعي الأمم المتحدة ولن تتجاوز القلق !!!


كل الخناجر تأتي من النساء وكل المؤامرات قادمة من النساء ... القدرة الغريبة لبعضهن في الافتراءات والتدليس والقيل والقال تجعلني مكتظة الصبر على ضجيج الثورة والإنفعال ... حتى يزيد الأمر عن حده فتحدث هزة غضب بمقياس رختر تدمر كل تلك الحماقات النسائية فبعض النساء يعتقدن الصمت والصبر وعدم الإكتراث خوف وجبن .... فلا بد لهم من ثورة .


و قداسة الهدوء الذي أحرص أن يغمر حياتي العلمية والعملية يجعلني اكثر حرصاً على التجاوز وغض الغضب عن مخرجات النساء في مؤتمرات دار الندوة والقبح ... ولكن تسقط تلك القداسة وتذهب ادراج الغضب ما إن تجاوزت نصف التحمل .


حنان حسين

عدد مرات القراءة:20983

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • صحيفة الاوراق
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • الدين ورمضانيات
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • الاقتصاد
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية