فهل حضر اسم الرئيس على عبدالله صالح وعلى سالم البيض ؟
ماذا قال حبتور والسامعي والخولاني بحفل المؤتمر الشعبي العام بمناسبة ذكرى الوحدة
اوراق برس من صنعاء والمؤتمرنت
رئيس الوزراء حبتور يلتقي بوزير الخارجية فلماذا ناقشا؟
اقرأتفاصيل أول إجتماع لخليفة الزوكا الامين الجديد غازي بالامانة العامه(الهيئةالإدرية)
اوراق برس من صنعاء والمؤتمرنت
وزير الخارجية هشام شرف يشدد خلال لقاءه بممثل اليونسيف على صرف خمسين دولار لكل معلم
وزير الخارجية هشام شرف يشدد خلال لقاءه بممثل اليونسيف على صرف خمسين دولار لكل معلم
اﻷﻣﻢ اﻟﻤﺘﺤﺪة وصندوق ﺻﯿﺎﻧﺔ اﻟﻄﺮق بصنعاء يوقعان ملحقاً لعقد الشراكه بينهما
محمد الحوثي يرسل رساله عاجلة لوزير الاتصالات في صنعاء فماذا قال فيها اقرأ التفاصيل
أوس نجل الشاعر الكبير مطهرالارياني يقول شعرا في طفلة حي الرقاص الناجية من القصف
وزير الخارجية هشام يكشف عن سبب قصف منازل في حي الرقاص وعلاقة المبعوث الاممي
الانفتاح بشكل خاطئ و تقول لي بيتك على طلعة
شكلك هكذا جسدك هكذا
عبر واكد عن الوطن
حنان حسين تكتب من القاهرة عن إماء السلطان اليمنيات في الخارج فمنْ هنْ ؟
رندا الاديمي تكشف عن حملة اعتقالات واسعة للنساء الى جهات مجهولة في تعز
اوراق برس من تعز
دراسة جديدة للكاتبة والباحثة الأكاديمية خولة مرتضوي سؤال العلاقة مع الحضارة الغربية
زعفران المهنا تكتب هكذا صمدت المرأة اليمنية خلال أربعة اعوام في وجه تحالف العدوان
اوراق برس من صنعاء
من هو المعوق الاساسي لمفاوضات الكويت؟
السعودية
المرتزقة
دول وجماعات آخرى
النتيجة

 - عاجل نزوح سكاني متزايد واسعاف الاطفال والنساء بسبب تزايد دخان رائحة نتنة  تسبب باختناقات ومراض الرئة والسرطلان شمال صنعاء منذ3 أيام

- عاجل نزوح سكاني متزايد واسعاف الاطفال والنساء بسبب تزايد دخان رائحة نتنة تسبب باختناقات ومراض الرئة والسرطلان شمال صنعاء منذ3 أيام
الخميس, 07-يونيو-2018
أوراق_برس من صنعاء -

 دخان كثيف يغطي قرية القابل ودارالحجر بصنعاء لليوم الثالث على التوالي وتزايد اسعاف الاطفال والنساء للمستشفيات ونزوج السكان 


 لايزال الدخان الكثيف يتصاعد من مقلب الازرقين  لليوم الثالث على التوالي ويغطي عدد من المنازل في قرية القابل السياحية حتى دار الحجر، بينما كشفت لاوراق برس عدد من المستشفيات القريبة من  منطقة جدر عن تزايد اسعاف الاطفال والنساء وكبار السن بسبب امراض الجلد والاختاق والربو ومرض السرطان شمال صنعاء، اضافة الى نزوح عدد  من السكان .    


مجمع نفايات الازرقين اصبح "السم"القاتل الذي يقتل كل عام العديد من سكان بني الحارث منذ مطلع تسعينات القرن الماضي، بسبب تصاعد رائحة احراق المخلفات في اغلب ايام الاسبوع دون ان يحرك احد ساكنا  لانقاذ العشرات من السكان الذين يتم اسعافهم سنويا للخارج بسبب امراض السرطان وامراض جلديةوامراض الرئة. 


واصبح حتى دارالحجر السياحي منذ ثلاثة ايام،  مكانا طارد ا للزوار حيث اصبح الهواء الطبيعي الزراعي النقي  الذي كان من مميزاته  اغلبه دخان رائحة نتنه .


وقال الشاب المرتضى شرف الذي زار معلم دارالحجرالسياحي"ان احلا ما في الرحله لدار الحجر هو "الجعفاري" اي رئحة الدخان" النتن" المتصاعد من الازرقين، سرنا نشم ثاني اكيد الكربون بدل ما نشم هواء ونفتهن  اي "نرتاح "، حتى طعم القات اصبح " قتره" اي مذاقه "عفن" من الذي أحرق الازرقين لوث البيئه قوي .


 

عدد مرات القراءة:2324

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • صحيفة الاوراق
  • الدين ورمضانيات
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • الاقتصاد
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية