- فيديوللاحمر يحذر الرئيس صالح ان يكون مصيره كالقذافي ومصدرلاوراق برس لاتصالح مع اللواء

- فيديوللاحمر يحذر الرئيس صالح ان يكون مصيره كالقذافي ومصدرلاوراق برس لاتصالح مع اللواء
السبت, 02-أغسطس-2014
نورا المطري من صنعاء -

لايزال صالح يرفض رفضا قاطعا اي تصالح مع اللواء على محسن الاحمر واثبت ذلك حينما رفص مصافحته امام الجميع في اول عيد الفطر، لكن خصوم صالح يريدون  ذلك حتى خياليا ويشيعون انهماالتقيا، رغم انهم لم ياتوا بفيديو ينقض فيديو اهانة صالح للاحمر في جامع الصالح


 وقال مصدر في حزب صالح ويتردد عليه لاوراق برسفضل عدم ذكر اسمه ،ان الزعيم صالح لايزال يتذكر كيف انشق عنه الاحمر عام 2011 وغدربه غدراً لم يكن يتوقعه،و في وقت محنه وكيف هدده وارعد وكان يظن انه سيلقي مصير القذافي ..اضافة الى مساهمته في جريمة جامع الرئاسة، وكيف تناسى ان الصديق والاخ لا يفلت صاحبه وقت ضيقه، لكنه خالف كل ذلك طمعا في الوصول للحكم، حيث وعد انه سيرحل من السلطة متى ما رحل الرئيس صالح،لكن ما ان  سلم صالح السلطه،بقى الاحمر متحججا انه ضروري يبقى لاجل اليمن والرئيس .


ووفقا للمصدر لم يسأل احد نفسه لماذا قتل الشهيد حميد القشيبي والسبب في بقائه باعتبارة اكبر قائد عسكري يمني المفترض ان يتقاعد فور نقل قائد الحرس والاحمر ونقل وتقاعد بقية القاده ..........؟؟ انه اصرار اللواء وال الاحمر وحزب الاصلاح ان القشيبي يده اليمني، والحقيقة ان القشيبي سيكون قربانا  لنجاة الله الاحمر من اي تهديد قد يطالة لكن القشيبي مات بطلا شجاعا رغم غدر اصدقائه الذين حالياً يموتون كل يوم خوفا من مصيرهم المجهول، جراء لعنة اليمنيين عليهم لكذبهم وزيفهم بانهم ثوار لنقل اليمن الى العالمية فور خروج صالح وابنائه من الرئاسة، من حيث رخص الاسعار والامن والرخاء ليرون انفسهم انهم كذابون امام  الشعب الذي بدا يدرك ان من اعتبروهم قيادات ثورتهم هم فسادون ايام صالح لكنهم هربوا بفسادهم لاجل يوصلونه باسم الثوار ...لافتا ان صالح دائما يقول ان من يخون صديقة وشقيقة مرة في وقت محنه وضيق ومحنه يكرر الخيانات مرات في ذات المحن والمصاعب.مع اخرين، مؤكدا ان صالح سبق وان اعلن ان اي تصالح لابد يكون مع كافة القوى وان الجرائم لابد ان تاخذ مجراها عبرالقضاء.


وليرددالجميع سلام الله على عفاش ...فلما راح ملعون من عاش ولا حكومة الاوباش او دموع طاش ما طاش


شاهد الفيديوهات لتحذيرات اللواء لصالح واخرها رفض صالح مصافحة اللواء اما م الجميع


  على عبدالله سيلقى مصير القذافي عيد لاضحى


تمت طباعة الخبر في: الثلاثاء, 19-أكتوبر-2021 الساعة: 06:53 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.awraqpress.net/portal/news-8416.htm