-  اوراق برس تلعب السياسية على  القانون والنظام  والعدل والقضاء والانسن والجن ، فاذا حضرت السياسة  فان اي حب او انسانية  او حق تذهب في مهب الرياح ... في اليمن وغيرها سوى عدالة الله فهي نافذة نافذه..

- اوراق برس تلعب السياسية على القانون والنظام والعدل والقضاء والانسن والجن ، فاذا حضرت السياسة فان اي حب او انسانية او حق تذهب في مهب الرياح ... في اليمن وغيرها سوى عدالة الله فهي نافذة نافذه..
الأربعاء, 16-أكتوبر-2013
حنان المطري من صنعاء -

تلعب السياسية على  القانون والنظام  والعدل والقضاء والانسن والجن ، فاذا حضرت السياسة  فان اي حب او انسانية  او حق تذهب في مهب الرياح ... في اليمن وغيرها سوى عدالة الله فهي نافذة نافذه..

هكذا بدا الزميل طاهرحزام حديثه لاوراق برس عن قضية هدى السعودية وحبيبها عرفات اليماني .. الذان يحاكما في محكمة جنوب شرق صنعاء بسبب هروبهما لاجل الزواج ..

وقال الزميل الصحفي طاهرحزام المتابع للقضية، ان القاضي  امين المعمري بلاشك يلاقي ضغوطات وكذلك النيابة لكنهما مهما عملا فان الحكم الابتدائي تحصيل حاصل وهوالدخول بصفه غيرشرعي، والقضاء اليمني غالبا يأخذ مجراه، مهما حصل من ضغوط  وخاصة في امر  اصبح قضية راي.. ولكن القاضي امين المعمري طلب من هدى رفع قضية تطالب فيها الزواج من اليمني عرفات ..وهناك ستكون قضية اخرى وقد تؤخر في  بت الترحيل حتى  لو  اعتمدت الحكم النهائي  بعد الاستئناف وبعد المحكمة العليا  وهذا يحتاج لاسابيع اخرى..مالم تحدث معجزة السرعة ..السليماني مع عرش بلقيس.

 واضاف حزام ان المحامي اذا اخر طلب رفع قضية الزواج سيكون متواطئ بالنسبة له، لان السرعة وكسب الوقت لصالح هدى هو المطلوب، اضافة الى التعجيل بمنح هدى حق اللجؤالانساني،

واذا تاخرت  قضيةالزوج وحق اللجوء الانساني... فان السياسة ستدخل بقوة، وقد يكون السياسيون خاسرون طبعا اذا انتحرت هدى كماادعت وحاولت،او قد تقتل في السعودية كما قالت هي امام القاضي.

وعن راية بما نسب للسفيرالسعودي السفيرالسعودي بصنعاء علي بن محمد الحمدان إن الفتاة السعودية هدى آل نيران المعروفة بـ «فتاة بحر أبو سكينة» سترحل إلى المملكة قريبا، مشيرا إلى أنها تواجه تهمة دخول اليمن بطريقة غير مشروعة ومصيرها الترحيل كون أن القاضي في الجلسة المقبلة  يعني اليوم الاحد سيصدر أمرا قضائيا بترحيلها ؛ مطمئنا والديها وأهلها بعودتها قريبا

ويرى حزام  ان السفيرالسعودي  ابو فارس رجل محنك وسياسي  وليس فيه  نزعات  عنصرية او مذهبية  كما هومعروف عليه لكنه طبعا لابد ان ينفذ سياسة بلده ... وهو هنا صدق .. في اصدارالحكم قبل وقوعه لانه تحصيل حاصل  وحقيقة لابد الايمان بها .


تمت طباعة الخبر في: الخميس, 26-نوفمبر-2020 الساعة: 04:19 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.awraqpress.net/portal/news-3547.htm