اهمال نظام البصمة والكاميرا يورط جهات الدراسة او العمل في الجرائم
البصمة وكاميرا المراقبة ينقذان جامعة الرازي من تهمةالتواطئ بقتل الطالبة رميلة الشرعبي
كل القضايا المرفوعة كانت لصالح الاوراق شاهد جلسة الحكم
عاجل نيابة الصحافة في صنعاء تبرأ موقع الاوراق من تهمة خبر كاذب
روسيا تكشف عن عرقلة امريكا للتسوية السياسية اليمنية وتعترض علي قصف اليمن
روسيا تكشف عن عرقلة امريكا للتسوية السياسية اليمنية وتعترض علي قصف اليمن
بيان صحفي من صنعاء بخصوص حادث الكابلات البحرية الدولية في البحر الاحمر
عاجل ماذا يحدث امام السفارة الامريكية في صنعاء الان. اقرا التفاصيل
142مدرسة تحت المجهر بعد ان اتخذ ضدها اجراءات قانونية
التربية تحقق مع مدارس اهليه اوقفت الطلاب من دخول الاختبار بسبب الرسوم و بعد اغلاق3
الاعلامية زعفران المهنا تكشف ماحدث خلال معرض شو عرسي بصنعاء وسلبيات قاعة السعيدة
شباب من المناطق الجنوبية والشرقية يؤكدون للمبعوث الاممي لليمن انهم مع وحدة وامن اليمن
هذه قصةمحاربةرجل الدولة يوسف زبارة ومحاولة لافشال توجيهات ابوجبريل لصالح الفسده الجدد
احمو هذا الرجل.. الصحفي البرلماني الناشط والحقوقي «الملفت» فقد «حمته» حكومات سابقه
زوجات خائنات
قصتي... والطفل بائع السمسم في صنعاء
سبأ عبدالرحمن القوسي وعلى عبدالله صالح والح و ث ي والاحمر .. فأين الوطنية؟
ماهي قصة رئيس التحرير والشهيد الخيواني

 -  اوراق برس ...العيسي يقود مؤتمرا تصالحيا بالعاصمة البلجيكية بروكسل للإيقاع بالحوثيون بالفخ للعفو عن الاحمرين بـ50مليون دولار

- اوراق برس ...العيسي يقود مؤتمرا تصالحيا بالعاصمة البلجيكية بروكسل للإيقاع بالحوثيون بالفخ للعفو عن الاحمرين بـ50مليون دولار
الجمعة, 31-أكتوبر-2014
نورا المطري من صنعاء وسليم القدسي من بروكسل -

 التحقيق خاص بأوراق برس ..وصدق اولاتصدق 50مليون دولار تكفي اقامة 10مؤتمرات عالمية ...لكن دفعت من اجل مؤتمر واحد..


ينفرد اوراق برس بـكواليس  واهداف مؤتمر يمني  بالعاصمة البلجيكية بروكسل  رصد له مبلغا خياليا تحت اسم التصالح والتسامح  ظاهره  الحب وباطنه عودة العذاب ... واخراج الاحمرين من مازقهما ...


وبهذا الخصوص اشاد اللواء على محسن الاحمر الفار من  انصار الله الحوثيين بنجاح شريكة رجل الاعمال صالح العيسي في عقد مؤتمر الحوار رئيس المركز الوطني لحقوق الانسان وتنمية الديمقراطية رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر بروكسل بالعاصمة البلجيكية للعدالة التصالحية في اليمن الذي وصل فاتورته 50مليون دولار، حيث سيتم شراء ولاءات مسؤولين واعلاميين واستضافة الضيوف من اليمن لأوروبا وبطيارات خاصه تقاسم الكلفة كل من اللواء على محسن الاحمر ، والشيخ حميد الاحمر ، والشيخ العيسي، والسفارة القطرية بصنعاء، ، واحد ابناء الخامري، وسجمال المترب وابناء الروحاني ، واخرين.


وقال مصدر يمني مشارك في مؤتمر بروكسل بالعاصمة البلجيكية بروكسل لأوراق برس ان احمد العيسي  رئيس اللجنة التحضيرية تفاجا باتصال اللواء الاحمر له الى جوالة الدولي، وان العيسي ارتبك واحمر وجه ثم غادر المكان ليحدثه عبر تلفونه الدولي  لوان شخصا اخر لم يعرفه العيسي سمع العيسي يردد شكرا سعادة اللواء  لكن ارجوا انالا تتصل بي مرة اخرى لأني كنت مع مسؤولين ولوا يعرف انه انت سيكشف امرنا..


ولابد للعيسي ان ينجح بجعل  الحاضرون  ومنهم ممثل الحوثيين علي البخيتي ، يوافقون على التسامح والتصالح ، ليس من اجل اليمن لكن من اجل العفو عن الاحمريين...  وخاص ان المبلغ الذي رصد وهو50مليون دولار مبلغا خياليا .


ويقود العيسي باعتباره رئيس المركز الوطني لحقوق الانسان وتنمية الديمقراطية رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر بروكسل للعدالة التصالحية لأقناع الحوثيين بالعفو والتصالح عن  اللواء على محسن الاحمر والشيخ حميد الاحمر  وبقية المطلوبين للحوثيين ، عبر هذا المؤتمر الذي تم ترشيح على البخيتي ليكون ممثلا عن انصار الله الحوثيين  والتوقيع بالتصالح


وكان اللواء على محسن الاحمر والشيخ حميد الاحمر وحزب الاصلاح يرفضون اي تسامح او تصالح مع الرئيس اليمني السابق على عبدالله صالح  وتم دعم مظاهرات  لرفع الحصانه  وهيكلة الجيش 2011-2014، ومحاولة لإخراج صالح من حزبه ومن اليمن قبل ان تقوم عدد من قيادات المؤتمر بالتحالف مع الحوثيين حلفاء الاصلاح سابقا عام 2011  ليكون الرد الصالحي مؤلما على اللواء الاحمر والشيخ حميد الاحمر، حيث هربا الاثنين قبل وصول الحوثيين اليهما في 12سبتمبر2011، وتم تجميد ارصد اموالهم ومصادر منازلهم في قصة  لم يكن احد يتوقعها.


ويعتبر العيسي احمد صالح من جماعة اخوان اليمن وتستسر بحوب المؤتمر الشعبي العام  ، بدعم اللواء على محسن الاحمر الذي خدع كالعادة على عبدالله صالح  ان العيسي مؤتمري للنخاع وانه استقال من حزب الاصلاح


وفي عام 2011 اكتشف  ان العيسي عاد لعشة القديم كبقية المسؤولين  والوزراء  الذين اكتشف انهم اخوانيون اكثر منهم مؤتمريون وان الايدلوجية هي التي  تحركهم


وقال الشيخ صلاح حسين العيسي المتحدث عن اسرة آل العيسي ان عمه رجل الأعمال الشيخ احمد صالح العيسي استحوذ على ممتلكاتهم متستراً باللواء على محسن الأحمر .


وقال صلاح العيسي اننا نكن كل التقدير والاحترام للواء على محسن الأحمر لمواقفه الجبارة والشريفة تجاه أسرة آل العيسي لكننا نناشده اليوم رفع حصانته عن احمد صالح العيسي الذي يحتمى به رافضا اعادة اموالنا الذي نهبها متشجعا بحصانة اللواء الأحمر الذي نثق انه لن يقبل بذلك.


واشار صلاح الى ان عمه احمد العيسي يرفض حتى اللحظة إعطاء اخوانه حقهم من الأموال الذي يستحوذ عليها من أملاكهم مؤكدا الى انه مهما حاولوا التوجه الى القضاء اذ بأحمد العيسي يحتمى بعلى محسن الأحمر


ودخل العيسي ساحة التجارة سريعا على غير العادة منذ عام 94 حيث توفرت الكثير من المزايا " للعيسي " فجأة في محافظة الحديدة التي سجلت حضورا تاريخيا لبيوت تجارية كبيرة فيها مثل ـ بيت هائل ، وإخوان ثابت ، وإخوان ردمان ـ والتي تسبق تجارة العيسي ب 3 عقود تقريبا ، هذه المحافظة بدأت منذ الوهلة الأولى لا تسمح لإضافة بيت تجاري يسعى فقط للاستثمار في الصناعة والتجارة فقط لكنه سعى وبسرعة فائقة الاستحواذ على قطاع الملاحة في البحر.. فمعدات النقل التي كانت تتبع القوات البحرية لدولة الجنوب سابقا آلت إلى العيسي بالإيجار مقابل مبالغ رمزية بعد توثيقه الشراكة مع قيادات عسكرية تحالفت معها ضمن ما أفرزته حرب صيف 94م ، المعدات تلك والتي لم تكن سوى بعض من بقايا سفن وفر إصلاحها أرباحاً خيالية حين عادة للعمل تحت مسمى شركة عبر البحار للنقل البحري "OVER SEAS " لتتحول إلى أسطول بحري للنقل خلال سنوات قليلة خاصة بعد أن تمكن " العيسي " من عقد صفقات مع جهات حكومية صار بموجبها ناقلاً رئيسياً لمادتي الديزل والبترول من مصفاة عدن إلى ميناء الحديدة، ومورداً وحيداً لكثير من مؤسسات القطاع الخاص والعام والمختلط .


أدرك العيسي حجم المجازفة في دروب تجارية تبدوا شاقة ومغامرة غير محمودة العواقب ، يضاف أنه بدأ حياته الفكرية إصلاحيا ، هذه كانت تكفي لمنافسيه إزاحته من طريقهم ولم تشفع له إشراك شخصيات عسكرية في محاولة للاستفادة من الثقة التي يحظى بها عند شخصيات كبيرة في الدولة أبرزها اللواء علي محسن الأحمر ، والفريق عبد ربه منصور والعقيد حسين عرب وعبد القادر باجمال واللواء أحمد مساعد حسين ، وأسماء أخرى من ذوي النفوذ السلطوي المدني والعسكري ،


وينطلق اليوم  السبت بالعاصمة البلجيكية بروكسل مؤتمر العدالة التصالحية في اليمن الذي تنظمه الشبكة الدولية للحقوق والتنمية بالتعاون مع المركز الوطني لحقوق الانسان وتنمية الديمقراطية


ةيقف المؤتمر  الذي  يتبع رجل الاعمال العيسي وهو رئيس اللجنة التحضيرية  للمؤتمر في ثلاثة أيام بمشاركة عدد من ممثلي الأحزاب والمكونات والأطراف ومنظمات المجتمع المدني وخبراء دوليين متخصصين في حل النزاعات أمام المواضيع المتعلقة بالعدالة التصالحية في اليمن وتحقيق المصالحة الوطنية ووضع خارطة طريق للسلام والمصالحة .


وأوضح رئيس المركز الوطني لحقوق الانسان وتنمية الديمقراطية رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر بروكسل للعدالة التصالحية في اليمن أحمد العيسي لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أنه تم استكمال التحضيرات والترتيبات وتهيئة الأجواء المناسبة لعقد المؤتمر الذي يحظى بمشاركة محلية ودولية .. لافتاً إلى أن هذا المؤتمر يعتبر فرصة جيدة لليمنيين كي يعملوا على تحقيق المصالحة الوطنية عبر العدالة التصالحية كي يجنبوا البلاد المزيد من الصراعات والأزمات والنزاعات المسلحة والكوارث التي تسببها.


ولفت إلى أن المشاركين في المؤتمر من مختلف المكونات والأطراف بدؤوا اليوم مشاورات ولقاءات ثنائية ومتعددة غير رسمية لبحث ومناقشة برنامج المؤتمر ومشروع إعلان بروكسل للعدالة التصالحية وغيرها من القضايا والموضوعات التي سيتم طرحها.


وأشار العيسي إلى أن هذه الجهود تأتي في اطار تنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني التي أكدت أهمية المصالحة الوطنية والتصالح والتسامح وضرورة طي صفحة الماضي وبدء صفحة جديدة للانطلاق نحو المستقبل المنشود بثقة لتلبية تطلعات كافة ابناء الشعب اليمني في الحياة الكريمة.


وعبر عن أمله في نجاح المبادرة التي سيتم إطلاقها في مؤتمر بروكسل باعتبارها مبادرة يمنية خالصة .. مؤكداً أن الحل لن يكون إلا من اليمنيين أنفسهم لأنهم أدرى بواقع الأمور والمشاكل التي تواجه بلدهم وسبل حلها.


فيما أشار رئيس الشبكة الدولية للحقوق والتنمية في النرويج الدكتور لؤي الديب في تصريح لـ" سبأ " إلى أن عقد مؤتمر بروكسل يأتي ضمن الجهود المحلية والدولية لدعم تنفيذ مخرجات الحوار الوطني الشامل وكذا الخطوات التي يقوم بها الرئيس عبد ربه منصور هادي في هذا الجانب.


ولفت إلى أنه سيتم خلال المؤتمر استعراض التجربتين الجزائرية والايرلندية في حل النزاعات عبر العدالة التصالحية والتي كانت سببا رئيسيا في الاستقرار والتنمية التي يشهدها البلدان حاليا بعد سنوات من النزاعات المسلحة التي ادت الى سقوط مئات الالاف من الضحايا ودمرت الاقتصاد وأوقفت عملية التنمية.


اخيرا


 وكان اسامة ساري  احد القيادات لانصار الحوثيين قد هاجم على البخيتي  عضو المكتب السياسي لنصارالله


بقوله :على  المكتب السياسي لأنصارالله تحديد موقف علني للرأي العام تجاه مشاركة عضو المكتب السياسي علي البخيتي في مؤتمر بروكسل لمناقشة مشروع العدالة التصالحية.


 واضاف :هذا المشروع انقلاب جذري على مخرجات مؤتمر الحوار التي تم التوافق فيها على قانون العدالة الانتقالية...مشروع العدالة التصالحية الذي يشارك فيه عضو المكتب السياسي لأنصارالله علي البخيتي ، هو خيانة لدماء الشهداء والجرحى ، وانقلاب على مظلوميات كبيرة جداً لآلاف اليمنيين وحقوقهم..


 وقال : علي البخيتي هو عضو رسمي في المكتب السياسي ، وحضوره في هذا المؤتمر الانقلابي ، هو تمثيل رسمي لأنصارالله أمام كل القوى السياسية والرأي العام المحلي والعالمي..


 وختم حديث بحرقة: وفي هكذا مواقف لا يجدي القول بأنه يمثل نفسه ، كونه حاصل على عضوية أهم مكتب لأنصارالله ... وحضوره في مؤتمر بروكسل إما أنه موافقة رسمية من المكتب السياسي لأنصارالله على هذا الانقلاب ، أو انه تمثيل شخصي وعلى المكتب السياسي أن يسارع بإعلان موقفه تجاه هذا التصرف المشين الذي يضعهم في زاوية محرجة أمام اليمنيين وثورتهم العظيمة ، ويخدم الطغاة والقتلة والفاسدين.


عدد مرات القراءة:22281

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • صحيفة الاوراق
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • الدين ورمضانيات
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • الاقتصاد
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية