بمناسبه اسبوع التعليم العالمي 2021 ينفذ الائتلاف اليمني للتعليم للجميع فعالياته
الاوراق من صنعاء
كاتبة أردنية تضع لليمنيين عدة نقاط كخارطة طريقة لوقف الحرب وعودة اليمن السعيد
الاوراق من صنعاء
توزيع أرباح شركةيمن موبايل العام الماضي بنسبة35 بالمائةفكم بلغت الإيرادات وارباحها؟
الاوراق من صنعاء
عاجل لاصحة لمحاولة إغتيال امين العاصمة حمود عباد ..إقرأ سبب الاشاعة ؟
الاوراق من صنعاء
لأول مرة منذ ٢٠١٤منتخب عدن يلعب في صنعاء ويواصل عروضه المميزة في بطولة الفقيد جمعان
الاوراق من صنعاء
الفنانة اليمنية بلقيس تستعد لرفع قضية خلع على زوجها بعد خمس،سنوات زواج
عاجل عاجل
مناقشة فتح مطار الحديدة الدولي بين وزير خارجية صنعاء والألمانية نائبة رئيس بعثة الامم
الأوراق برس/ صنعاء
البنك المركزي بصنعاء يواصل دعوته للعلماء والباحثين تقديم دراستهم حتى 20 رمضان
*إنه يومي العالمي بقلم المحامية نسمة عبد الحق النجار
أيتها الأرض الخصبة .. أرض الجنتين
خادمة ...ولكن
هكذا خطط مؤسسو حزب المؤتمر ليكون حظهم اليوم.. أفلا تعقلون وتتفكرون..؟! بشهادة أبو راس
نصَبوا على الدولة باسم كورونا.. والآن (وقت الموت) أصبحوا معارضين لها
يجب أن يتزوج ترامب بالسيدة بيلوسي
بقلم فاطمة

 - هدوء حذر في شمال اليمن ونذر القتال تلوح في الأفق مجدداً

- هدوء حذر في شمال اليمن ونذر القتال تلوح في الأفق مجدداً
الخميس, 12-يونيو-2014
أوراق برس من صنعاء -

 يسود هدوء مشوب بالتوتر في مدينة عمران، في شمال غرب اليمن بعد بضعة أيام من بدء سريان وقف لإطلاق النار بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية.


وكان ما يقرب من 140 شخصاً قد قتلوا في اشتباكات على مدى ثلاثة أيام قرب مدينة عمران، حيث تحاول القوات الحكومية ورجال القبائل المتحالفة معها منع الحوثيين من السيطرة على المدينة منذ ما يقرب الشهرين.


ويعاني اليمن إضطرابات منذ عام 2011 عندما دفعت إحتجاجات حاشدة الرئيس علي عبد الله صالح للتنحي.


واتخذ القتال بشمال اليمن منحى طائفياً وزاد إضطراب الأوضاع في البلد الذي تكافح من أجل التغلب على مشكلات كثيرة.


وقالت وزارة الدفاع اليمنية إن اتفاق الهدنة يتضمن نشر مراقبين محايدين لمراقبة إستمرار وقف إطلاق النار كما يدعو الجانبين إلى وقف إرسال تعزيزات إلى عمران والإنسحاب من السجن المركزي وفتح الطريق الرئيسية بين عمران والعاصمة صنعاء.


وأبرم الإتفاق بعد أن اشتد قتال بدأ الأسبوع الماضي وبعد أن لجأ الجيش اليمني للقوة الجوية لتوجيه ضربات قوية إلى مواقع المتمردين الحوثيين في عمران.


وذكر سكان المناطق التي دار فيها القتال أن مساكنهم أصيبت بأضرار جسيمة وأن كثيراً من العائلات إضطرت للنزوح إلى محافظات أخرى.


وتسلمت الشرطة العسكرية عدة مواقع من الجيش ومن المتمردي في المنطقة وأعادت فتح الطريق بين عمران وصنعاء تنفيذاً لإتفاق وقف إطلاق النار.


وألقى الحوثيون باللائمة في القتال على عناصر من "حزب الإصلاح" في الجيش وفي إدارة محافظة عمران.


ويقول مسؤولون حكوميون إن الحوثيين الذين يشتبكون مع القوات النظامية من آن إلى آخر منذ عام 2004 يحاولون إحكام قبضتهم على الشمال قبل إنتخابات العام المقبل في الوقت الذي يدرس فيه اليمن الإنتقال إلى نظام يمنح قدراً أكبر من الحكم الذاتي لمناطقه المختلفة.


لكن الحوثيين المسلحين ما زالوا يسيطرون على الطرق إلى مدينة عمران ويسيرون دوريات في شوارعها.


وذكر رجل من الأهالي أن الهدوء لن يعود إلى المدينة إلا بعد خروج الجيش والحوثيين منها.


وعلاوة على القتال في عمران يواجه اليمن تهديداً من تنظيم "القاعدة" وتحدياً من إنفصاليين في الجنوب.


المصدر :  الحياة 

عدد مرات القراءة:6150

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • صحيفة الاوراق
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • الدين ورمضانيات
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • الاقتصاد
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية