الائتلاف اليمني للتعليم للجميع، ينفذ ورشة عمل توعوية حول المسائلة المجتمعية
الاوراق من صنعاء
عاجل وقف استهداف المؤتمر في صنعاء من قبل مسؤولين واعلاميين اقرا التفاصيل
رئيس المؤتمر ونائبه يكشفان ما انفرد به موقع الأوراق قبل أيام حول لقائهمابالسيد
تعد اضخم مدينة رقمية ذكية في اليمن تشمل عدة مشاريع
الرئيس المشاط يزور لاول مرة وزارة الاتصالات ويضع حجر الاساس لمدينة الصماد الرقمية
قائد الثورة حريص على إفشال اي مخطط للعدوان في ضرب النسيج الاجتماعي
لقاءجمع بين المشاط ورئيس المؤتمر ونائبه يصفع عملا ء العدوان اقرا تفاصيل تنشر لاول مرة
الاوراق خاص من صنعاء
لماذا اجتمع الرئيس المشاط برئيسي مكافحةالفساد والجهازاللمركزي للرقابة والمحاسبة اليوم
لماذا اجتمع الرئيس المشاط برئيسي مكافحةالفساد والجهازاللمركزي للرقابة والمحاسبة اليوم
الاوراق /سبا/صنعاء
قصة سفر العيسي لاسرائيل وفق مصدر رسمي وهل سينقذ قائد الثورة المؤتمر بصنعاء
حاليا في اكشاك ومكتبات العاصمة صنعاء عدد جديد من صحيفة الاوراق اقرا هنا العنوانين
البدأ بتحويل مطار صعدة إلى أضخم مطار يمني تجاري زراعي
البدأ بتحويل مطار صعدة إلى أضخم مطار يمني تجاري زراعي
الاوراق /سبا/صنعاء
تحذير طبي جديد هؤلاء ممنوعون من تناول البصل
تحذير طبي جديد هؤلاء ممنوعون من تناول البصل
*إنه يومي العالمي بقلم المحامية نسمة عبد الحق النجار
أيتها الأرض الخصبة .. أرض الجنتين
خادمة ...ولكن
هكذا خطط مؤسسو حزب المؤتمر ليكون حظهم اليوم.. أفلا تعقلون وتتفكرون..؟! بشهادة أبو راس
نصَبوا على الدولة باسم كورونا.. والآن (وقت الموت) أصبحوا معارضين لها
يجب أن يتزوج ترامب بالسيدة بيلوسي
بقلم فاطمة

 - النائب عبده بشر يكشف من صنعاء مايتعرض له الموتمر  ورئيسه من هجوم من قبل  بعض قيادات  في أنصارالله بصنعاء  ويذكرهم بما تعرضوا له من من نظام صالح ويكشف انه قرأ  الفاتحه على روح السيد حسين

- النائب عبده بشر يكشف من صنعاء مايتعرض له الموتمر ورئيسه من هجوم من قبل بعض قيادات في أنصارالله بصنعاء ويذكرهم بما تعرضوا له من من نظام صالح ويكشف انه قرأ الفاتحه على روح السيد حسين
الجمعة, 27-أغسطس-2021
الاوراق من صنعاء -

 


النائب عبده بشر من ثوار الربيع 2011يكشف مايتعرض له الموتمر ورئيسه من هجوم من قبل بعض قيادات في أنصارالله بصنعاء ويذكرهم بما تعرضوا له من من نظام صالح ويكشف انه قرأ الفاتحه على روح السيد حسين

الاوراق من صنعاء

انتقد النائب البرلماني عبده بشر الذي يعتبر من ابرز ثوار الربيع العربي بصنعاء عام 2011،، والمنشق عن تنظيم المؤتمر، ضد مظلم الرئيس الراحل علي عبدالله صالح حينها ، ما تعرض له حزب المؤتمر في صنعاء حاليا ورئيسه الشيخ صادق بن أمين أبو راس من هجوم من بعض قيادات في حركة أنصار الله الحاكم في صنعاء،بينما لم يصدر اي تعليق من قيادات انصارالله رغم تأكيد رئيس المؤتمر الشعبي مايتعرض له حزبه من هجوم وصفه بغير المبرر.

وقال بشر الذي يعتبر أيضا من ثوار 21سبتمبر2014 بقيادة انصارالله ضد الاخوان ممثله بحزب الاصلاح، في مقال له من مقر اقامته في العاصمه صنعاء ، ان البعض من الاخوان ...(انصارالله) شنو حملة وتخوين وووو خلال احتفال البعض من قيادات مؤتمر الداخل بذكرى تأسيس المؤتمر الشعبي العام... ورفض نشر بيانهم .

وأضاف و رغم ان المؤتمريين لايزالون شركاء ....(قصده انصا الله) في المجلس السياسي الاعلى ونصف الحكومه ومجلس النواب ومجلس الشورى وغيره وينفذون مايطلب منهم فهل هذا يخدم شريكهم المؤتمرفي الداخل في ظل التجاذبات حول الوريث الشرعي للمؤتمر الشعبي العام .

واضاف مذكرا قيادات انصار الله (ونذكر ان ماكان يعانيه...(انصارالله) من ظلم ودافعنا عنهم في حينها عندما كانوا قله قليله تتخطفهم الناس احد اسبابه رفعهم لصور ومنهج زعيمهم السيدحسين بدرالدين الحوثي رحمه الله وللعلم اني اناالفقير الى الله قرأت الفاتحه ومن تحت قبة الرلمان بعدمقتل حسين بدرالدين الحوثي وكذلك قرأت الفاتحه ومن تحت قبة البرلمان بعدمقتل علي عبدالله صالح لأن من مات لاتجوز عليه سوى الرحمه والله سبحانه وتعالى يقول((إِنَّ رَبَّكَ هُوَ يَفْصِلُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ))ويقول جل من قائل((إۚ وَإِنَّ رَبَّكَ لَيَحْكُمُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ))((ۚ إِنَّ رَبَّكَ يَقْضِي بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ))صدق الله العظيم

وتابع :وبعد تعرضهم للظلم لم تستطع السلطه اوالنظام السابق من نزع حبهم لزعيمهم وانما كانت النتائج العكس حتى وصلو الى السلطه وماكنتم تنتقدونه من السلطه السابقه اصبحتم تمارسونه واكثر ولوسلمناجدلا بطرحهم من ان علي عبدالله صالح خائن وانقلب على سلطتهم صدر العفو العام وحدد كل شيء وانهى كل شيء .

لكن بشر اشتكى ايضا من استهداف حزبه وحلفائه قائلا :ورغم ذلك لماذا يحاربون بقية الاحزاب والتنظيمات السياسيه والقوى والشخصيات الوطنيه ومنهم الاحرار رغم انهم شركاؤهم لكن بدون مناصب اوسلطه ولم ينقلبوا عليهم واستمرار اغلاق مقراتهم ومنعهم من ممارسة انشطتهم واجتماعاتهم التنظيميه وغيرها المكفوله دستورا وقانونا وقدطرحنالهم استعدادنا في مشاركتهم في الرقابه على كل اجتماعاتنا وفقاللدستور والقانون ورغم ان تلك الاحزاب والتنظيمات السياسيه صامدون وضدالعدوان والحصار والتآمر ضداليمن الارض والانسان ومدافعين عن الوظن والمواطن ولم يخرجوا من وطنهم رغم مايتعرضون له

ياهؤلاء العدل اساس الحكم والظلم لم ولن يستمر بمشيئة الله والسلطه والكرسي والثروه زائله والله سبحانه وتعالى يقول((لَا يُحِبُّ اللَّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلَّا مَنْ ظُلِمَ ۚ وَكَانَ اللَّهُ سَمِيعًا عَلِيمًا))صدق الله العظيم

اللهم انابلغنا اللهم فاشهد))

وكان الشيخ صادق بن أمين أبوراس رئبس المؤتمر الشعبي العام قد كشف عن تعرض حزبه لهجوم اعلامي شرس خلال اجتماع مشترك للجنة العامة والامانة العامة ورؤساء فروع المؤتمر بالمحافظات والجامعات صباح الثلاثاء الماضي في العاصمة صنعاء.

واكد في كلمه وصفت بالقوية لكن تجاهلها الإعلام الرسمي(وكالة سبا/والثورة و26سبتمبر/وقنوات الفضائية) أن قائد معركة مواجهة العدوان الذي سيخلد أسمه في التاريخ هو المجاهد عبدالملك بدر الدين الحوثي.


 


وأدان الاجتماع كل حملات الإساءات التي تستهدف رئيس وقيادات المؤتمر الشعبي العام سواء أكانت صادرة من الداخل أو الخارج ، رافضا الرد على صحفيين في الداخل يدعون أنهم ضد العدوان لكنهم يغدون اهداف العدوان في شق الصف المؤتمري مع انصارالله.

واستغرب عدد من السياسين في الداخل والخارج تجاهل الاعلام الرسمي لهذه الكلمة رغم أن المؤتمر الخليف الاسراتيجي لانصارالله وخاصة في المجلس السياسي الاعلى ، ويعتبر رئيس المؤتمر النائب الأول لرئيس المجلس السياسي ، بل الرئيس بالتداول وفق اتفاق اعلان المجلس السياسي .

الاوراق تنشر نص الكلمة



وقال :هذا التنظيم الذي لا أقول أنه حزب وإنما أقول هذا تنظيم سياسي شعبي يمني منبثق من التربة اليمنية موجود في كل قرية يمنية في كل عزلة يمنية في كل مدينة يمنية ليس مؤدلج وليس على أساس أنه يعتمد النظرية سواء كانت قومية أو ماركسية أو لينينية أو مذهبية وإنما يعتمد اعتمادا كاملا على كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم هذا هو المؤتمر الشعبي العام.

عندما قام المؤتمر الشعبي العام كلاً يقول أنه صاحب الفكرة، وكلاً يقول إن هذا المؤتمر هو الذي أدى فكرته أو الانشاء احنا نقول فلتأتي الفكرة من اي كان حيا به انه يدي لنا فكره إنشاء مؤتمرنا لكن احنا في النهاية ما يعتمد إلا على الذي أقام الفكرة وإنشأ الفكرة هذه أمور يجب أن تكون واضحة وهذه الذي أنشأ الفكرة وأقام الفكرة هم كثير حوالي 1000 وضموا إليهم المؤتمر التكميلي أكثر من حوالي 500 هؤلاء هم الذي أنشاوا منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر..

المؤتمر الشعبي العام خلال الفترة الماضية كان له دور ولا ينسى هذا الدور دور على أساس أنه على مدى تحقيق الوحدة دور على أساس في الأمن والاستقرار دور على أساس في إنجاز المشاريع والمؤسسات حتى إذا كانت هذه الأشياء قليلة لكن نقول أنها شيء كثير في اليمن بشكل كامل.

نحن الأن في السنة السابعة لمواجهة العدوان والحرب خلال سبع سنوات الشعب اليمني كان له دور كبير في صد هذا العدوان وفي الحرب ومواجهة العدوان بمختلف تشكيلاته العدوان السعودي الإماراتي ومن ورائهم، هذا العدوان الذي قضى على اليمن دمر كل ما انشئ من طرقات من مدارس من مشاريع ومستشفيات من كل الاشياء لم يحقق أي انتصار بل هزم شر هزيمة في مختلف الجبهات لذا هم بدوا ينتقلوا إلى المرحلة الثانية شافوا ان المرحلة الأولى ما نجحت والحرب ماقطعت شافوا أن اليمنيين صامدين، وان اليمنيين حققوا انجازات في دحر العدوان امتداداً في تاريخهم الطويل في مواجهة العدوان، عبر المراحل التاريخية السابقة لأن اليمن سميت مقبرة الغزاة، واليمنيين يطبقوا ما فعله اباءهم وأجدادهم في مواجهة كل دخيل وكل مستعمر لليمن، انتقلوا إلى المرحلة الثانية وهي مرحلة الحرب الاقتصادية، وهذه الحرب الاقتصادية أشد فتكاً من الحرب العسكرية لأنها حرب جوع وحرب بطون.

لمن لشرعية يدعوا انها شرعية وهي ليست شرعية، شرعية بنفسها شرعية خلقوها هم، شرعية صنفوها كما يريدون، هي التي سببت المشاكل للشعب اليمني، شعب حر نزيه، يجروا على من يدعوا أنهم شرعية إلى الأمم المتحدة يطبقوا عليهم البند السابع، والبند السابع أي خضعنا للوصاية حق مجلس الأمن والوصاية حق الأمم المتحدة وهذا ندينه وندين من سواه ومن سعى إليه.

الشرعية هذه هي ليست شرعية، شرعيتهم هم، شرعية من يريدون ان يستعبدوا الشعب اليمني بها، هل تصوروا انه يجي لك واحد يصدروا عملة جديدة طباعة جديدة، تحد الاقتصاد تحد سعر الريال اليمني ومع ذلك من هم الذي طبعوا العملة عايشين في الهواء ما تعرف أين مكانهم، هل أحد يطبع عملة ولا يستطيع أن يتابعها ولا يشتغل فيها أو يحميها في الأماكن التي يعتبر أنه موجود فيها عبر التاريخ دائماً من يستعين بأجنبي سواء كان بعيد أو قريب، الأجنبي أجنبي، وكلنا نعاني من الأجنبي ابتداءً من يوم دخلوا لليمن، وشوفوا كلكم التاريخ، من يوم بدءوا الاحباش والفرس والأتراك، وحتى الحرب الأخيرة، من دخل اليمن لن يخرج، ما يخرج إلا بمقاومة مايخرج إلا بتضحيات الشعب اليمني وهؤلاء الذي استعانوا بالأجنبي على بلادهم سواء كان الاجنبي قريب أو بعيد هو أجنبي، واذكروا كلامي هذا، سيأتي اليوم الذي يحقق السلام في اليمن، ولكن هؤلاء الذين تدخلوا باسم اعادة شرعية لن يخرجوا من اليمن إلا بالجهاد المقدس وحرب التحرير حتى يخرجوا من كل الأراضي اليمنية.

هذه الحرب قادوها ناس يستحقون التقدير ويستحقون الاحترام الذين يكافحون في كل الجبهات من كل فئات الشعب اليمني هم الذين يقامون في الجبهات، هؤلاء يقدمون رؤوسهم ويضحوا ويقدموا كل شيء ومع ذلك لا يمنون، ومع ذلك لم نعرف من هم المجاهدين الصحيح من المجاهدين الآخرين، المجاهدين هم الذين في الجبهات الذي لم نسمع عن أسمائهم ولم نسمع بأنهم تقولوا، أما الذي هم جالسين في المدن فهم كلام قطقطة .

وهنا تأتي المناسبة أن نشكر انصارالله وقائد أنصار الله هم الذين قادوا المسيرة، يجب أن نكون صريحين لولاهم ما الشعب اليمني قام ورائهم يدافع عن اليمن بشكل كامل وسيأتي اليوم التاريخ عندما نذكر أو عندما أن يذكر أنه في كل زمان وفي كل مكان يكون في قائد مبرز يقود الشعب اليمني في مواجهة المستعمر والدخيل زيما انه كان في قادة في مواجهة الأحباش وفي قادة في مواجهة الاتراك وقادة في مواجهة الفرس، في قادة الآن يقودوها والذي يقود هذه المعركة سيخلد أسمه في التاريخ هو الأخ المجاهد عبدالملك بدر الدين الحوثي، هذا كلام صحيح يجب أن نكون صريحين، والتاريخ سيقول هذا الكلام.

احنا في المؤتمر الشعبي العام نحن في الداخل وأيدينا في أيديهم وجالسين داخل اليمن ومشاركين معهم بكل صغيرة وكبيرة، ومع ذلك لم نسلم من أذى بعض صحفييهم وأنا اقولها بصراحة لنا صابرين أربع سنوات وهم يدقوا فينا بالسرحة والرجعة هذا إرهاب إعلامي، الارهاب العسكري أهون، الارهاب العسكري سنواجهه السلاح بالسلاح، لكن الإرهاب الإعلامي أشد فتكاً لأن عندنا أخلاق ورجولة لن نرد عليهم ولا يمكن أن نرد عليهم لماذا؟. لأننا لو ردينا عليهم سنكون مثلهم فيجب أن نترفع.

بدأوا يتكلموا على رئاسة الجمهورية، رئاسة الجمهورية ليست وهب ولا واحد يدي لواحد ولا ان واحد يقول هذا رئيس وهذا مش رئيس، رئاسة الجمهورية يمنحها الشعب اليمني، رئاسة الجمهورية تتم عن طريق الانتخابات والصناديق وليس عن طريق الوراثة.

المؤتمر ليس شعار أعلقه وانزله بتويتر والفيس بوك، شعار المؤتمر هي الالتزام بالميثاق والنظام الداخلي وبكل ما يتعلق فيه، أي يد تمتد إلى العدو مالياً سياسياً فهو أساساً يجب أن يحارب .

لا أريد أن أطيل عليكم في هذا الحديث، الأمر واضح وجلي ولا نريد أن ندخل في أي مناوشات مع الآخرين الذي هم في الخارج، النظام الداخلي واضح وجلي ولا نقول فيه، إلا من التزم بالنظام الداخلي والميثاق الوطني ويلتزم بقيادة المؤتمر فهو منا ومن لم يلتزم فهو ليس منا.

موقع صحيفة الاوراق برس/صنعاء


 


 

عدد مرات القراءة:2046

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • صحيفة الاوراق
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • الدين ورمضانيات
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • الاقتصاد
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية