بريطانيا تدخل في الخط اليمني وتسعى لانجاح خطه الامم المتحدة لوقف الحرب وفرض العقوبات
بريطانيا تضغط لإنجاح ودعم خطه الامم المتحدة لوقف الحرب وفرض العقوبات جديد على المعرقل
الأوراق تنفردبنشرخطةللأمم المتحدة لوقف الحرب وإعادة الرواتب وفتح مطار صنعاء رفضهاهادي
الأوراق تنشر خطة للأمم المتحدة لوقف الحرب وإعادة الرواتب وفتح مطار صنعاء رفضهاهادي
العالم يشهد قفزة بأكثر من نصف مليون حالة إصابة بفيروس (كورونا)
أوراق برس
(الفيفا) يحتفل بعيد ميلاد أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو مارادونا
أوراق برس
إحصاءات الاتحاد الأوروبي تظهر إنتعاش اقتصاد منطقة اليورو بأقوى من المتوقع
أوراق برس
إنخفاض أسعار النفط وخام برنت يهبط الى اقل من 38 دولار للبرميل
أوراق برس
تراجع سعر العملة التركية إلى مستوى قياسي جديد
أوراق برس
فورد تتحضر لإطلاق نموذج رباعي الدفع EcoSport الاقتصادية
أوراق برس
خادمة ...ولكن
هكذا خطط مؤسسو حزب المؤتمر ليكون حظهم اليوم.. أفلا تعقلون وتتفكرون..؟! بشهادة أبو راس
نصَبوا على الدولة باسم كورونا.. والآن (وقت الموت) أصبحوا معارضين لها
يجب أن يتزوج ترامب بالسيدة بيلوسي
بقلم فاطمة
الانفتاح بشكل خاطئ و تقول لي بيتك على طلعة
شكلك هكذا جسدك هكذا
عبر واكد عن الوطن

 - تحذيرات من خطورة الجراد في مناطق التكاثر الصيفية

- تحذيرات من خطورة الجراد في مناطق التكاثر الصيفية
الأحد, 20-سبتمبر-2020
أوراق برس -

 حذر مركز مكافحة ومراقبة الجراد الصحراوي من خطورة تفاقم مشكلة الجراد وانتشاره على نطاق واسع نتيجة الأسراب القادمة من مناطق صحراوية في شبوة وحضرموت والتي لم تستطع فرق المكافحة الوصول إليها.


وأوضح مدير المركز المهندس عادل الشيباني لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن التوقعات تشير إلى وصول أسراب قادمة من المناطق الشرقية والتي تشمل أجزاء من شبوة ومأرب وحضرموت خاصة المناطق التي لم تستطع فرق المكافحة الوصول إليها كونها مناطق تماس عسكرية ما يفاقم انتشار الجراد ويزيد من تهديداته على المحاصيل الزراعية.


ولفت إلى أن نتائج المسوح الميدانية أكدت استمرار تكاثر وانتشار حوريات الجراد بأعمار وأطوار مختلفة في جميع المناطق الصحراوية أو الشبه الصحراوية والسهول والكثبان الرملية في الوديان والمناطق الزراعية والطرق الاسفلتية والترابية.


وأفادت النتائج بوصول مجاميع من الحوريات إلى مرحلة حديث التجنح والبعض الآخر إلى الحشرات غير الناضجة بالإضافة إلى وصول أسراب جديدة من الجراد الناضج إلى مناطق في الجوف ومأرب .


وبحسب المسح فإن استمرار توفر الظروف البيئية من أمطار ورطوبة ودرجة حرارة وغطاء نباتي أخضر من أعشاب وأشجار وشجيرات حراجية من أبرز العوامل المساعدة على استمرار تكاثر الجراد في مناطق التكاثر الصيفية خاصة في الجوف ومأرب .


وأشار مدير مركز مكافحة الجراد إلى أن تكاثر الجراد وانتشاره في الجوف ومأرب تزامن مع موسم زراعي صيفي وبداية موسم زراعي شتوي .


وتكمن خطورة الجراد في اتلاف المحاصيل الزراعية التي تسابق المزارعون على زراعتها خاصة الذرة والدخن والحبحب والشمام في معظم المناطق الصحراوية والشبة الصحراوية والسهول الكثبان الرملية وفي الوديان حرصاً منهم على الاستفادة من المياه المتدفقة التي شهدتها تلك المناطق جراء سيول الأمطار الغزيرة .


ولفت إلى أن الجراد تسبب في خسائر اقتصادية كبيرة في المحاصيل الزراعية في مناطق التكاثر الشتوية في الموسم الماضي وتسبب في تدمير وإتلاف العديد من المحاصيل الزراعية.


وتوقع الشيباني استمرار نشاط الجراد في الجوف بمأرب حتي نهاية أكتوبر القادم حتى إذا توقفت الأمطار، مؤكداً أن الوضع الراهن لحالة الجراد في محافظة الجوف وصل إلى مرحلة الفوران والانتشار الكثيف والذي أصبح فوق قدرة الإمكانيات المتاحة للمركز .


وذكر أن المعطيات والمؤشرات تفيد باستمرار وصول أسراب الجراد خلال الفترة القادمة من مناطق التكاثر الصيفية في المحافظات المحتلة بمأرب وشبوة وحضرموت إلى محافظة الجوف.


وتطرق مدير مركز مكافحة الجراد، إلى أبرز الصعوبات التي واجهت فرق المكافحة في بعض الوديان والسهول المحاذية للسلسلة الجبلية الممتدة من وادي السلام بمديرية مجزر محافظة مأرب مروراً بمديريات الخلق الغيل وحتى منطقة الهيجة والفيض الواقعة بين مديريات المصلوب والمتون بمحافظة الجوف، بسبب وجود حقول ألغام، إضافة إلى المناطق المحاذية لمأرب كونها مناطق عمليات عسكرية .


وأشاد بدعم الفاو ومساندتها للجهود المبذولة في مكافحة الجراد وتدخلاتها للحد من خطورته وتأثيراته على المحاصيل الزراعية ومصادر الأمن الغذائي في البلاد.


وحث مدير المركز على الإسراع في تمويل الفرق الميدانية وتوفير المخصصات اللازمة لاستمرار أعمال المكافحة في ظل الإمكانيات الشحيحة والمتواضعة للمركز في مواجهة الاجتياح الواسع الذي تشهده معظم مناطق التكاثر الصيفية وتهديدات هذه الآفة التي ستطال مناطق التكاثر الشتوية نتيجة تداخل موسمين زراعيين .


يأتي ذلك في وقت تستمر فرق المكافحة الميدانية التابعة للإدارة العامة لوقاية النباتات بوزارة الزراعة في تنفيذ أعمال الرش بتمويل من منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) للسيطرة على هذه الآفة والتقليل من مخاطرها وأضرارها على المحاصيل الزراعية.

عدد مرات القراءة:248

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • صحيفة الاوراق
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • الدين ورمضانيات
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • الاقتصاد
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية