بايدن يتخلى عن كبسة زر ترامب الأحمر المثير للدهشة في البيت الأبيض فما هو
ماذا قال رئيس المؤتمرابوراس عن الوحدةاليمنية وموقف المؤتمرمنها وعن دور منهم في الخارج
تهديد جديد وزير الخارجية صنعاء شرف لاتتوقعون منا نرسل حمامات سلام
متى تكون الشوارما خطيرة عليك؟
الأوراق_برس من صنعاء
4 أخطاء شائعة عند تحضير شاي الزنجبيل
الأوراق_برس من صنعاء
تعرف على أفضل طريقة لقياس درجة حرارة الجسم، وماهي درجة الحرارة الطبيعية؟
الأوراق_برس من صنعاء
قلق كبير في الأوساط العلمية بسبب تسارع دوران الأرض حول نفسه.. فكم سيكون اليوم ساعات؟
الأوراق_برس من صنعاء
متهمة بالتخابر مع روسيا.. اعتقال مؤيدة لترامب بعد سرقة بيانات من الكونغرس
الأوراق_برس من صنعاء
خادمة ...ولكن
هكذا خطط مؤسسو حزب المؤتمر ليكون حظهم اليوم.. أفلا تعقلون وتتفكرون..؟! بشهادة أبو راس
نصَبوا على الدولة باسم كورونا.. والآن (وقت الموت) أصبحوا معارضين لها
يجب أن يتزوج ترامب بالسيدة بيلوسي
بقلم فاطمة
الانفتاح بشكل خاطئ و تقول لي بيتك على طلعة
شكلك هكذا جسدك هكذا
عبر واكد عن الوطن

 - ابتكار كواشف لخطر غير مرئي بدقة عالية

- ابتكار كواشف لخطر غير مرئي بدقة عالية
الأحد, 10-مايو-2020
أوراق_برس -

 ابتكر علماء الفيزياء بجامعة الأورال الفدرالية، مواد جديدة، يمكن استخدامها لكشف الاشعاع المؤين في نطاق واسع، ما يسمح بصنع أجهزة دقيقة لقياس الجرعات الشخصية والتحكم بعملية الإنتاج.

ومع تطور العلم والتكنولوجيا، أصبحت مصادر وجرعات الإشعاع أقوى، لذلك تظهر الحاجة لأجهزة قياس قادرة على تحديد الجرعة والتحكم بها حتى 100 و1000 غراي، كما في مجال الطب النووي، وعند تعقيم الأدوات الطبية وعلب المواد الغذائية. لأن الجرعة الصغيرة لن توفر الفاعلية المطلوبة، والزائدة تؤدي إلى إبطاء العملية. وكلما كانت حزمة الجسيمات المؤينة ضعيفة،  يزداد تراكم الجرعة. وتفيد مجلة  Nuclear Instruments and Methods in Physics Research Section B: Beam Interactions with Materials and Atoms ، بأن المادة الأساسية المستخدمة في الكشف عن الاشعاع، تقليديا هي بلورات صهير أكسيد الألومنيوم Al2O3 التي لها حساسية فائقة لكشف الإشعاع المؤين بدقة عالية، حتى في نطاق الجرعات المنخفضة 4-10 غراي،المميتة للإنسان. لذلك يمكن استخدام هذه البلورات في أجهزة قياس شخصية ومراقبة الوسط المحيط.


ويقول الدكتور سيرغي زفوناريوف، رئيس الفريق العلمي، "إن استخدام الصوديوم أو اللانثانوم اقتصادي جدا، مع ان نطاق جرعة الإشعاع المؤين أوسع بكثير من استخدام أكسيد الألمنيوم من دون شوائب معدنية، كما أن كثافة التلألؤ أعلى مقارنة بالطرق الأخرى".ولكن أساس المواد الجديدة التي ابتكرها علماء جامعة الأورال الفدرالية، هو السيراميك القائم على مسحوق أكسيد الألمنيوم ذي البنية النانوية، الذي له مقاومة عالية للإشعاع، مع إضافة شوائب معادن مختلفة تغير الخصائص الفيزيائية للمادة الأساسية. وقد اتضح للباحثين أن افضل المعادن المستخدمة في هذه العملية، هي الصوديوم واللانثانوم، حيث بإضافتهما للسيراميك تمكن العلماء من رصد جرعات من 10-1 إلى 300 غراي.


وكواشف السيراميك القائم على أكسيد الألمنيوم، عبارة عن اقراص قطرها 10 ملم، توضع في جهاز القياس. هذه الكواشف مناسبة للاستخدام المتكرر: بعد تسجيل الجرعة وتسجيل القراءات، يخضع الكاشف لدرجة حرارة عالية ، وبعدها يصبح جاهزا للاستخدام مرة ثانية.


المصدر: نوفوستي

عدد مرات القراءة:1799

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • صحيفة الاوراق
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • الدين ورمضانيات
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • الاقتصاد
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية