شاهد فيديو ضوء وكتل ملتهبة ومرعبة تحول ليل صنعاء الى نهار وشاب يمني يشاهد نيزك صنعاء
أوراق برس من صنعاء
ارتطام نيزك في صنعاء يحدث إنفجارا عنيفا
أوراق برس
وكالة روسية حكومة انصارالله تستعد للافراج شقيق الرئيس المنتهي عبده ربه منصور هادي
اوراق برس من صنعاء
حكاية بنت الصبري، وجلوسها بين الرجال في طابور تعبئة سيارتها بترول من الخامسة فجرًا..!
اوراق برس من صنعاء
رواية غريبه الامام البدر كان سسببُ في وفاة الرئيس السلال حينما زاره قبل اخذ روحه
نصَبوا على الدولة باسم كورونا.. والآن (وقت الموت) أصبحوا معارضين لها
هكذا يقتلُ الابن أو الحفيد أبيه أو جده في اليمن دون قصد..!!
الاوراق برس ينشر الرسالتين
السيدعبدالملك الحوثي يرسل لرئيس المؤتمر الشعبي العام الشيخ ابو رأس إقرأ تفاصيلها
نصَبوا على الدولة باسم كورونا.. والآن (وقت الموت) أصبحوا معارضين لها
يجب أن يتزوج ترامب بالسيدة بيلوسي
بقلم فاطمة
الانفتاح بشكل خاطئ و تقول لي بيتك على طلعة
شكلك هكذا جسدك هكذا
عبر واكد عن الوطن
حنان حسين تكتب من القاهرة عن إماء السلطان اليمنيات في الخارج فمنْ هنْ ؟
رندا الاديمي تكشف عن حملة اعتقالات واسعة للنساء الى جهات مجهولة في تعز
اوراق برس من تعز

 - هذا ما حدث اليوم وسط الامطار في صنعاءوسيول السائلة بحضور وزير الاعلام ضيف الله الشامي

- هذا ما حدث اليوم وسط الامطار في صنعاءوسيول السائلة بحضور وزير الاعلام ضيف الله الشامي
الإثنين, 06-يناير-2020

هذا ما حدث اليوم وسط المطر في صنعاءوسيول السائلة .. بحضور وزير الاعلام ضيف الله الشامي.

كانت مسيرة في ساحة باب اليمن، تنديدا بجريمة الاغتيال التي أقدمت عليها أمريكا بحق قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس ورفاقهما بالقرب من مطار بغداد فجر الجمعة.

ووفق وكالة سبا للأنباء بصنعاء أكد وزير الإعلام ضيف الله الشامي وقوف اليمن قيادةً وحكومةً وشعباً إلى جانب أحرار الأمة الإسلامية في معركة الاستقلال والكرامة والحرية.

وأشار إلى أن دماء الشهيد سليماني والشهيد المهندس هي دماءٌ من دماء الأمة، وهم شهداء الأمة كلها.

وجدد وزير الإعلام التأكيد على أن الشعب اليمني يقف مع الأمة الإسلامية ضد الاستكبار الأمريكي والغطرسة الصهيونية.

وقال" دماء الشهيدين القائدين سليماني والمهندس ليست إيرانية أو عراقية، ولكنها دماءٌ تنتمي إلى الأمة وأحرار العالم".

ولفت إلى أن دماء سليماني والمهندس وجميع الشهداء ستتحول إلى صواريخ عابرة للقارات وأسلحة تدمر البوارج الأمريكية وتنهي التواجد الأمريكي في المنطقة.

وأدان بيان صادر عن المسيرة، السياسيات العدائية والسلوك الإجرامي لأمريكا بحق الأمة الإسلامية إضافة إلى الجريمة الأمريكية الأخيرة في العاصمة العراقية بغداد .. مؤكداً أنه آن الأوان للأمريكان والصهاينة أن يحزموا حقائبهم ويرحلوا من العراق والمنطقة.


وعبر البيان عن التعازي للشعبين الإيراني والعراقي والأمة الإسلامية في استشهاد المجاهدين الكبيرين الحاج قاسم سليماني والحاج أبو مهدي المهندس ورفاقهما الذين قضوا جراء اعتداء أمريكي في العاصمة العراقية بغداد.


وأكد أن اغتيال قائدين من قادة المسلمين عدوانٌ سافر على الأمة، ما يحتم على المسلمين أن يكونوا صفاً واحداً كالبنيان المرصوص لتحمل المسؤولية ومواجهة عدو يستهدفهم جميعا دون استثناء.


وأشار إلى أن الشعب اليمني وهو يتصدى للعدوان والحصار حاضر بكل قوة للوقوف إلى جانب أحرار الأمة في معركة الاستقلال ومواصلة مشروع التحرر ضد الاستكبار والإجرام الأمريكي الإسرائيلي.


ولفت البيان إلى أن جريمة الاغتيال، كشفت عن همجية أمريكا وضربها عرض الحائط بكل العهود والمواثيق، وأنها محكومة بمجموعة من العصابات والقتلة والمجرمين وقطاع الطرق، وأن على أمريكا أن تتحمل تداعيات جريمتها الوحشية وعواقب أفعالها النكراء.


كما أكد البيان أن الأمة تمتلك كل الحق للرد على هذه الجريمة الأمريكية الآثمة وعلى كافة الجرائم الأمريكية والإسرائيلية بحق شعوب الأمة ومقدساتها.


وأشار البيان إلى أن ما بعد جريمة الثاني من يناير 2020م، مرحلة جديدة دخلت فيها المنطقة، فإما أن تعود أمم الأرض إلى القيم الإنسانية لتكون حاكمةً للعلاقات بين الدول والشعوب، أو تستمر أمريكا في حكم العالم بقانون الغاب وإشاعة الفوضى والخراب في أنحاء المعمورة.


وقال" أمة الإسلام مدعوةٌ في هذه المرحلة أكثر من أي وقت مضى إلى استنهاض هممها وتفجير طاقاتها الإيمانية الكامنة فيها للنهوض بمشروع تحرر إسلامي، والخلاص من سيطرة المستكبرين والمحتلين".


وشدد البيان على أن من الوفاء للشهيدين سليماني والمهندس وكافة شهداء الأمة، العمل بكل السبل والوسائل المتاحة والمشروعة على إخراج القوات الأمريكية من المنطقة كهدف مركزي واستراتيجي لجميع أحرار الأمة.

واعتبر البيان محور المقاومة، درعا حصينا للأمة .. لافتا إلى أن انزعاج العدو عائد لما عليه هذا المحور من قوة، أعاقت الكثير من خطط العدو ومؤامراته.

تخلل المسيرة قصيدة لشاعر الثورة معاذ الجنيد. 

عدد مرات القراءة:7743

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • صحيفة الاوراق
  • الدين ورمضانيات
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • الاقتصاد
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية