‏نائب وزير الخارجية في صنعاء يكشف خسارة محافظ مارب في التحدي لتوصيل الكهرباء لصنعاء
الاوراق برس من صنعاء
تحذيرات اممية من غزو هو الاكبر والاوسع لليمن من قبل الجراد اقرا السبب
تحذيرات اممية من غزو هو الاكبر والاوسع لليمن من قبل الجراد اقرا السبب
رجاء عاطف الثوره/ الاوراق/صنعاء
الثروة السمكية بصنعاء تحظر بيع وتداول الجمبري
امين الحزب الاشتراكي ياسين يكتب عن تناول سكان عدن لاسماك البالوعات
توجه لتوسعة انشطة الشركة العربية اليمنية الليبية بصنعاء
شاهد فيديو من قوة الامطار غرز الدباب ووسطة البنات انتبهو لاطفالكم
اوراق برس
بيـــان يمن موبايل تستكمل تحديث الأنظمة الجديدة وتعلن عن انطلاق خدمات إضافية
الاوراق برس من صنعاء
بشرة سارة وزير الخارجية شرف يناقش ترتيبات اعتماد المبالغ المطلوبة لمرتبات الموظفين
بشرة سارة وزير الخارجية شرف يناقش ترتيبات اعتماد المبالغ المطلوبة لمرتبات الموظفين
الاوراق برس من صنعاء
مرتبات الموظفين هي الهدنة الجديدة
رسالة إلى العيسي.. مقترحات لتصحيح كرتون التفاح الفاسد..!
تحوّل الحساب الجاري إلى قرض.. وما يمنع على البنوك اليمنية
صرف المرتبات والوديعة البنكية لتسريع السلام في اليمن
الضبط المروري .. شرطة تستحق التقدير والاحترام
صادق بن أمين ابوراس رئيس المؤتمر الشعبي العام يكتب عن الوحدة اليمنية فماذا قال ؟

 - وثيقة سرية لـ ويكيليكس تكشف كيف يفكّر الملك سلمان بن عبدالعزيز

- وثيقة سرية لـ ويكيليكس تكشف كيف يفكّر الملك سلمان بن عبدالعزيز
السبت, 24-يناير-2015
أوراق برس -

 كشفت برقية نشرت في موقع «ويكيليكس»، بتاريخ إبريل 2007، رؤية العاهل السعودي ، الملك سلمان بن عبدالعزيز، بشأن الصراع العربي الإسرائيلي، وإجراء إصلاحات ديمقراطية في المملكة.

ووفقا لموقع المصري اليوم وحسب الوثيقة، التي صنفت «سرية»، ذكر السفير الأمريكي في ذلك الوقت، أنه أجرى مكالمة وداع، خلال 25 مارس 2007، مع الأمير سلمان عبدالعزيز، حاكم الرياض، في ذلك الوقت، والتى قال فيها إن العلاقات مع الولايات المتحدة، بالإضافة إلى العلاقات الثنائية القوية، تقوم على أجندة الحكومة السعودية للإصلاح والجهود لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وحسب الوثيقة، عبر الأمير سلمان عن أمله في إنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، وأن تتفهم الولايات المتحدة وإسرائيل أهمية حل الصراع، مشددا على أن إسرائيل تمتلك بالفعل الفرصة لتحقيق ذلك، وقال إن مبادرة العاهل السعودي وقتها، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، وفرت كافة الضمانات لتحقيق السلام، وقال إذا «أرادت الولايات المتحدة تحقيق الاستقرار في المنطقة فعليها حل الصراع».

وعن تطبيق الديمقراطية في المملكة، قال الأمير إن حجم الإصلاحات في المملكة يعتمد على العوامل الاجتماعية والثقافية، حيث إن الحكومة السعودية لن يمكنها فرض الاصلاحات وإلا نتج عنها ردود فعل سلبية، بسبب تلك العوامل وليس لأسباب دينية، موضحا أن الإصلاحات يجب أن تطرح بشكل متزامن ودقيق، وأكد كلامه بقوله إن «الولايات المتحدة لم تستطع معالجة أزمتي العنصرية ضد السود، والتمييز الديني ضد اليهود حتى منتصف ستينات القرن العشرين بسبب الظروف السياسية والاجتماعية».

وأكد أن المرأة تتمتع بحقوق أفضل في ظل الإسلام، إلا أن الظروف الاجتماعية والثقافية حالت دون حصولها على فرصة التعليم، حتى وقت قريب، وأكد أن الإسلام عرف الديمقراطية قبل الثقافات الأخرى، بدليل أن القرآن نص على مبدأ الشورى، قبل اتخاذ القوانين والقرارات، مشيرا أن هذا التشاور يمثل العملية الديمقراطية، وشدد على أن «الديمقراطية لا تفرض»، موضحا أن «المملكة تتكون من قبائل ومناطق، ولو فرضت الديمقراطية ستعمل تلك القبائل والمناطق على تكوين أحزاب خاصة بها».


مزمز

عدد مرات القراءة:9529

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • صحيفة الاوراق
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • الدين ورمضانيات
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • الاقتصاد
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية