سامسونغ تعلن عن هاتف آخر من الفئة المتوسطة
أوراق_برس
شارك في اليانصيب 40 عاما بنفس الأرقام وأصبح ثريا
أوراق_برس
وداعا للصلع.. علماء يحققون إنجازا هاما نحو علاج الصلع نهائيا
أوراق_برس
طبيب يمني يفاجئ أهالي صنعاء بعبارة على سيارته!
أوراق_برس
الجيش الروسي يختبر منظومات مضادة للطوربيدات
أوراق_برس
اليمن مقتل مصور وكالة فرانس برس امام منزله في جريمة اهتز لها العالم وخاصة الاعلامي
أوراق برس /متابعة/وكالات
المشاط والرهوي والسامعي والعيدروس والحوثي وحبتور يعتبرون رحيل الحبيشي خساره إعلامية
يحيى محمدعبدالله صالح يصف الصحفي الكبير الحبيشي بالشهيد اقرا لماذا؟
اوراق برس من بيروت
يجب أن يتزوج ترامب بالسيدة بيلوسي
بقلم فاطمة
الانفتاح بشكل خاطئ و تقول لي بيتك على طلعة
شكلك هكذا جسدك هكذا
عبر واكد عن الوطن
حنان حسين تكتب من القاهرة عن إماء السلطان اليمنيات في الخارج فمنْ هنْ ؟
رندا الاديمي تكشف عن حملة اعتقالات واسعة للنساء الى جهات مجهولة في تعز
اوراق برس من تعز
دراسة جديدة للكاتبة والباحثة الأكاديمية خولة مرتضوي سؤال العلاقة مع الحضارة الغربية

 - اكتشاف هوية مومياء مصرية غامضة في إسبانيا

- اكتشاف هوية مومياء مصرية غامضة في إسبانيا
الجمعة, 11-يناير-2019
اوراق_برس -

 كشف علماء الآثار في إسبانيا عن هوية مومياء غامضة يعود تاريخها إلى أكثر من 2000 عام، ويعتقد بأنها تعود لطبيب عيون الفرعون.


ودرس علماء الآثار من متحف الآثار الوطني في مدريد، المومياء منذ عام 2016، وتوصلوا إلى أنها تعود للكاهن "نيسباميدو"، وهو طبيب العيون الشخصي للفرعون بطليموس الثاني.








وجلبت المومياء الغامضة لأول مرة من القاهرة إلى إسبانيا في عام 1925، وكان يعتقد في البداية أنها تعود لامرأة.


وكشف التحليل الطبوغرافي أن المومياء في الأصل لـ"نيسباميدو"، وهو كاهن عاش في الإسكندرية بين عامي 300 و200 قبل الميلاد.

وهذا ما دفع علماء الآثار إلى استنتاج أن "نيسباميدو" كان طبيب العيون الخاص بالفرعون بطليموس الثاني، وربما أيضا بطليموس الثالث.وكشفت عمليات المسح عن لوحات مخزنة في ضماداته ساعدت على كشف هويته، حيث ظهرت ثماني لوحات على أجزاء مختلفة من المومياء، تمثل مختلف الآلهة، وكان أبرزها ما يجسد إله الحكمة لدى الفراعنة "تحوت"، الذي تقول الأسطورة المصرية إنه ساعد الإله حورس، إله الشمس، في إعادة عينه إلى طبيعتها بعد أن أصيبت خلال معركة مع إله الصحراء ست.


وفي تقرير حول نتائج الدراسة، قال علماء الآثار: "ليس هناك شيء غير عادي في اللوحات، فمن الواضح أنه يريد تسجيل معتقداته والمسؤوليات التي رفعته إلى المستويات العليا في المجتمع".


وأضافوا أن "حقيقة أنه كان طبيب الفرعون تجعلنا نعتقد أنه عاش جزءا من حياته في الإسكندرية، حيث كانت مركز حكم بطليموس الثاني".


المصدر: ميرور

عدد مرات القراءة:24372

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • صحيفة الاوراق
  • الدين ورمضانيات
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • الاقتصاد
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية