يتهم مرتزقة المؤتمر باستغلال استشهاد عمه والزوكا لبيع الحزب للعدوان ويكشف دور ابورأس
عاجل نجل شقيق الزعيم صالح يؤكد من يعرف الشيخ صادق ابو رأس سيعرف معنى التضحية والوفاء
شاهد فيديو الفراشات الملكية على حافة الانقراض
اوراق_برس
أول تغريدة للسعودية رهف بعد وصولها كندا
اوراق_برس
رسالة خادعة تهدد بفضح خصوصية مستخدمي فيسبوك!
أوراق_برس من صنعاء
الشعور بالتعب عند الاستيقاظ قد يكون علامة على مرض خطير!
أوراق_برس من صنعاء
لأول مرة منذ سبع سنوات.. رمضان 2019 بدون عادل إمام والسبب..!
أوراق_برس من صنعاء
وزيرة خارجية أستراليا في تايلاند لبحث طلب فتاة سعودية اللجوء
أوراق_برس من صنعاء
كم دولة يدخلها العرب واليمنيين بدون فيزا؟
أوراق_برس من صنعاء
هكذا تتحدى اليمن الحصارالاقتصادي
لما تنصح النسوان احذر هذا ؟
الصورة من الارشيف ليست صورة الكاتبة
شبابنا الغارق في الخلاعة ..كيف نتعامل معهم
أوراق_برس من صنعاء
الهاشمي الذي رنيت له رنه مثل هذا اليوم فجرا فكان رده مفاجئ بسبب قرب ولادة جمانه.!!
ضيعوا اصولهم الاصلية للبحث عن اصول جديده
ريم الميع من الراي الكويتية
مدراس ومذاهب الفن التشكيلي
بقلم ياسمين الخطيب مصر/ التحرير
من هو المعوق الاساسي لمفاوضات الكويت؟
السعودية
المرتزقة
دول وجماعات آخرى
النتيجة

الخميس, 03-يناير-2019
اوراق_برس -

 وجدت دراسة جديدة أن العدوان الجسدي لدى الأطفال يزداد حتى بلوغ سن الثالثة والنصف من العمر، قبل دخول المدرسة الابتدائية.


ولكن هذا النوع من السلوك المعادي يظهر لدى القليل من الشبان في مرحلة المراهقة، ما قد يؤدي إلى زيادة تعرضهم لجرائم العنف والضعف الاجتماعي، وإساءة استخدام الكحول والمخدرات.


وقال الباحثون إن النتائج يمكن أن تؤدي إلى تطوير تدابير وقائية أفضل، للقضاء على العنف في المهد، منذ الطفولة.


وأوضح البروفيسور، ريتشارد تريمبلاي، المتخصص في نمو الطفل: "يمكن استخدام الخصائص الأسرية لدى الأطفال في عمر الخامسة لاستهداف السلوك المتوقع قبل دخول المدرسة، بغرض منع تطور مشاكل العنف الجسدي المزمن للبنين والبنات".

ووجدت الدراسة أن تكرار العدوان الجسدي زاد حتى بلوغ الأطفال 3 سنوات ونصف، حيث انخفض تدريجيا بشكل عام.واستندت الدراسة، التي نُشرت في JAMA Network Open، إلى 2223 فتى وفتاة تم تتبع سلوكهم بين عمر 18 شهرا و13 عاما.


ولكن تم تحديد أنماط مختلفة بين الأولاد والبنات، إلى جانب العديد من عوامل الخطر. وشملت هذه الأمور، ضعف المستوى التعليمي لدى الآباء والأمهات والاكتئاب العالي.


وقال البروفيسور ترمبلاي، من جامعة مونتريال في كندا، إن "التدخلات أثناء الحمل والطفولة المبكرة، يمكن أن تساعد في منع العنف الجسدي المرتفع لدى الأطفال في الأسر المعرضة للخطر".


واستندت النتائج إلى سلسلة من المقابلات مع الأمهات والمعلمات والمشاركين الكنديين.


وخلصت الدراسة إلى أن الذكور والإناث لديهم أنماط مختلفة من تطور الاعتداء الجسدي.


المصدر: ديلي ميل


 
عدد مرات القراءة:1054

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • صحيفة الاوراق
  • الدين ورمضانيات
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • الاقتصاد
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية