اقرا التفاصيل
لماذا اجتمع رئيس المؤتمر بقيادة حزبه منهم الراعي ولبوزة والاحول وجابر وفاطمة والعجي
أوراق برس من صنعاء
شركة يمن موبايل تنظم حفل استقبال لمجلس ادارتها الجدد وتكريم وتوديع السابقين
اوراق برس من وكالة سبأ
امين عام المؤتمرالاحول يشددعلى تفعيل النشاط التنظيمي في تفعيل الجامعات الحكومية
صور مذهلة لكوكب قزم لا يشبه أي شيء رآه الإنسان سابقا
أوراق برس
صور تظهر لحظة ابتلاع ثعبان لتمساح ضخم!
أوراق برس
وزير الخارجية يلتقي الممثل المقيم لبرنامج الأغذية ويسلمه رسالة موجهة للرئيس المشاط
أوراق برس من صنعاء
الماجستير بإمتياز للباحثة رحمة الرمانة في علم النفس الأسري
٤٦ألف طالب وطالبة سيخضون اإمتحانات الشهادة العامة بمحافظة صنعاء
عاجل تتويج بنك اليمن الدولي للعام الأربعين كنجٍ
اوراق برس من صحيفة الاوراق من صنعاء
الانفتاح بشكل خاطئ و تقول لي بيتك على طلعة
شكلك هكذا جسدك هكذا
عبر واكد عن الوطن
حنان حسين تكتب من القاهرة عن إماء السلطان اليمنيات في الخارج فمنْ هنْ ؟
رندا الاديمي تكشف عن حملة اعتقالات واسعة للنساء الى جهات مجهولة في تعز
اوراق برس من تعز
دراسة جديدة للكاتبة والباحثة الأكاديمية خولة مرتضوي سؤال العلاقة مع الحضارة الغربية
زعفران المهنا تكتب هكذا صمدت المرأة اليمنية خلال أربعة اعوام في وجه تحالف العدوان
اوراق برس من صنعاء
من هو المعوق الاساسي لمفاوضات الكويت؟
السعودية
المرتزقة
دول وجماعات آخرى
النتيجة

 - هل يشكل يلوستون الهائل البركان الأكبر تهديدا للأمريكيين؟

- هل يشكل يلوستون الهائل البركان الأكبر تهديدا للأمريكيين؟
الخميس, 01-نوفمبر-2018
اوراق_برس -

 صنفت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية الفوهة الضخمة لبركان يلوستون الهائل على أنها "تهديد كبير" على قائمة تقييم تهديدات البراكين التي لم تسجل ثورانها إلا نادرا.


وعلى الرغم من أن المركز 21 يوحي بأنه يختلف عن منافسيه الأكثر قوة، إلا أن البركان الفائق في يلوستون، الذي تمت دراسته كثيرا، ما زال يحتفظ بمكانه في التصنيف العالمي منذ عام 2015، وهي السنة الأخيرة التي تم فيها تقييم تهديدات البراكين الفائقة حول العالم.

ويقع 11 بركانا من أصل 18 تم تصنيفها ضمن البراكين "الأكبر تهديدا" للبشر، في شمال غرب المحيط الهادئ، حيث يتسبب وجود الثلوج والجليد بالقرب من المناطق المكتظة بالسكان، في تفاقم الأضرار. وتقع خمسة من البراكين الأخرى ضمن القائمة في ألاسكا.وكان بركان كيلوا في هاواي، الذي ظل يصدر انفجارات طوال السنة، هو البركان الأول على القائمة، كما تواجد فيها جبلا رينيه وشاستا.


وتم تصنيف البراكين في القائمة استنادا إلى عدة عوامل أهمها احتمال حدوث ثوران وشيك، كما يؤخذ بالحسبان تكرار الانفجارات السابقة وحجمها، وكذلك تأثيرها على الطيران والبنية التحتية والمراكز السكانية المجاورة.


ويعتقد أن بركان يلوستون قد تمت تغذيته بالصهارة في أعماق الأرض، وتشير الأبحاث الحديثة إلى أن النشاط التكتوني قد يكون السبب في الحرارة الشديدة لغرفة الصهارة أسفل البركان.


ويمكن لثوران بركان يلوستون أن يدمر الولايات المتحدة، لكن مثل هذه الانفجارات تعد نادرة الحدوث، حيث لم تحدث سوى ثلاث مرات خلال ملياري سنة. ولم يمنع ذلك تنبؤ العلماء بالسيناريو المدمر للبشرية على يد الانفجار الضخم المحتمل للبركان.


المصدر: RT

عدد مرات القراءة:11874

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • صحيفة الاوراق
  • الدين ورمضانيات
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • الاقتصاد
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية