شبابنا الغارق في الخلاعة ..كيف نتعامل معهم
أوراق_برس من صنعاء
عاجل بتوجيه رئيس المؤتمر ابو راس لاول مره بعد رحيل صالح
المؤتمرالشعبي العام يقيم حفلا خطابيا بمناسبة اعياد ٢٦ سبتمبر و١٤أكتوبر وال٣٠ من نوفمر
اوراق برس من صنعاء
اكتشاف قاتل الرسام الشهير مايكل آنجلو!
أوراق_برس من صنعاء
وزير الخارجية البريطاني الاسبق يلتقي في صنعاء هشام شرف وزير الخارجية
يقول له عادنا عند نصحيتي التي اتفقنا عليها خيرة الله عليك
 محافظ تعز يكشف توسطه للبركاني عند الحوثي لاخراج اسرته وحماية املاكة في صنعاء..
اوراق برس من صنعاء
بحضور وفد المؤتمر لجنيف
رئيس المؤتمر يستقبل المبعوث الاممي الى اليمن مارتن غريفيت ويطالبه بصرف رواتب الموظفين
أوراق_برس من صنعاء
لانقاذ المرضى لأول مذ مارس ٢٠١٥
وزير الخارجية هشام ينجح في اقناع الامم المتحدة انشاء،جسر جوي طبي من صنعاء للخارج
اوراق برس من صنعاء
اوراق برس ينشر القصه
عاجل حافظ معياد يكشف سبب انعدام المشتقات النفطية في صنعاء
شبابنا الغارق في الخلاعة ..كيف نتعامل معهم
أوراق_برس من صنعاء
الهاشمي الذي رنيت له رنه مثل هذا اليوم فجرا فكان رده مفاجئ بسبب قرب ولادة جمانه.!!
ضيعوا اصولهم الاصلية للبحث عن اصول جديده
ريم الميع من الراي الكويتية
مدراس ومذاهب الفن التشكيلي
بقلم ياسمين الخطيب مصر/ التحرير
رند الاديمي تكتب من صنعاء على الجميع التعاطي مع الحلول العسكرية وليس المبادارات
أوراق_برس من صنعاء
ريم تكتب الحجاب مثل لحية الرجل
أوراق_برس من الراي
من هو المعوق الاساسي لمفاوضات الكويت؟
السعودية
المرتزقة
دول وجماعات آخرى
النتيجة

 - دراسة تشعل جدلا جديدا حول بلوتو!

- دراسة تشعل جدلا جديدا حول بلوتو!
الإثنين, 10-سبتمبر-2018
أوراق_برس من صنعاء -

 بعد أكثر من عقد من الزمان، أثارت دراسة مثيرة نقاشا جديدا حول ما إذا كان بلوتو كوكبا أم لا.


وتدعي دراسة جديدة أجرتها جامعة سنترال فلوريدا في أورلاندو، أن سبب خروج بلوتو أو فقدانه لحالة الكوكب، هو "غير صالح".


وفي عام 2006، وضع الاتحاد الفلكي الدولي، وهو مجموعة عالمية من خبراء علم الفلك، تعريفا للكوكب على أن تكون أكبر قوة جاذبية له في مداره. وبما أن جاذبية نبتون تؤثر على الكوكب المجاور، بلوتو، الذي يشترك في مداره مع الغازات والأجسام المتجمدة في حزام كويبر، فهذا يعني أن بلوتو كان خارج حالة الكوكب.


ومع ذلك، استعرضت الدراسة الجديدة الأدبيات العلمية من الـ200 عام الماضية، ووجدت منشورا واحدا فقط من عام 1802، استخدم مطلب مسح/تنظيف-المدار لتصنيف الكواكب.


وقال عالم الكواكب UCF، فيليب ميتزغر، الذي يعمل مع معهد الفضاء في جامعة فلوريدا، إن "تعريف الاتحاد الفلكي الدولي يقول إن الهدف الأساسي من علم الكواكب، من المفترض أن يكون محددا على أساس مفهوم لا يستخدمه أحد في أبحاثه".


وأوضح ميتزغر أن أقمارا، مثل تيتان ويوروبا، تسمى بشكل روتيني كواكب من قبل العلماء، منذ عصر غاليليو. وقال: "لدينا الآن قائمة تضم أكثر من 100 نموذج حديث من علماء الكواكب، تستخدم كلمة الكوكب بطريقة تنتهك تعريف الاتحاد الفلكي، ولكنهم يفعلون ذلك لأنها مفيدة من الناحية الوظيفية".


وأظهرت مراجعة الأدبيات أن التقسيم الحقيقي بين الكواكب والأجرام السماوية الأخرى، مثل الكويكبات، حدث في أوائل الخمسينيات، عندما نشر جيرارد كويبر ورقة بحثية جعلت التمييز قائما على كيفية تشكيلها. ومع ذلك، حتى هذا السبب لم يعد يعتبر عاملا يحدد ما إذا كان الجسم السماوي كوكبا، وفقا لميتزغر.


وقال المعد المشارك في الدراسة، كيربي رونيون، الذي يعمل مع مختبر جامعة جونز للفيزياء التطبيقية في لوريل، ميريلاند، إن تعريف الاتحاد الفلكي الدولي كان خاطئا، لأن مراجعة الأدبيات أثبتت أن مسح أو تنظيف المدار ليس معيارا يستخدم لتمييز الكويكبات عن الكواكب، كما ادعى الاتحاد الفلكي عند صياغة تعريف الكواكب لعام 2006.


وأوضح ميتزغر أن تعريف الكوكب يجب أن يستند إلى خصائصه الجوهرية، وليس الخصائص التي يمكن أن تتغير، مثل ديناميكيات مدار الكوكب.


وبدلا من ذلك، أوصى ميتزغر بتصنيف كوكب على أساس حجمه الكبير بما فيه الكفاية، بحيث تسمح جاذبيته بأن يصبح كروي الشكل. وعلى سبيل المثال، يمتلك بلوتو محيطا تحت سطحه، وجو متعدد الطبقات ومركبات عضوية، ودليلا على وجود بحيرات قديمة وأقمار متعددة.


وفي العام الماضي، اقترح علماء الفلك طريقة جديدة لتعريف الكواكب على أساس "فيزياء العالم نفسه"، مشيرين إلى عيوب فنية في التعريف الذي اعتمده الاتحاد الفلكي الدولي في عام 2006.


وفي حال تمت الموافقة عليه، فإن التعريف الجيوفيزيائي سيصنف أساسا جميع "الأجسام الدائرية في الفضاء الأصغر من النجوم" على أنها كواكب، بما في ذلك بلوتو والكواكب القزمة الأخرى، وحتى الأقمار.


وسيقدم علماء بعثة ناسا، New Horizon، اقتراحهم في مؤتمر علوم الكواكب القمرية في مارس المقبل.


ويقول التعريف الجيوفيزيائي المقترح إن "الكوكب عبارة عن جسم جزيئي شبه ممتاز لم يتعرض أبدا للاندماج النووي، ولديه ما يكفي من الجاذبية الذاتية لفرض شكله الكروي ووصفه بالمجسم الناقص ثلاثي المحور بغض النظر عن معالمه المدارية".


RT

عدد مرات القراءة:713

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • صحيفة الاوراق
  • الدين ورمضانيات
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • الاقتصاد
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية