اقرا التفاصيل
لماذا اجتمع رئيس المؤتمر بقيادة حزبه منهم الراعي ولبوزة والاحول وجابر وفاطمة والعجي
أوراق برس من صنعاء
شركة يمن موبايل تنظم حفل استقبال لمجلس ادارتها الجدد وتكريم وتوديع السابقين
اوراق برس من وكالة سبأ
امين عام المؤتمرالاحول يشددعلى تفعيل النشاط التنظيمي في تفعيل الجامعات الحكومية
صور مذهلة لكوكب قزم لا يشبه أي شيء رآه الإنسان سابقا
أوراق برس
صور تظهر لحظة ابتلاع ثعبان لتمساح ضخم!
أوراق برس
وزير الخارجية يلتقي الممثل المقيم لبرنامج الأغذية ويسلمه رسالة موجهة للرئيس المشاط
أوراق برس من صنعاء
الماجستير بإمتياز للباحثة رحمة الرمانة في علم النفس الأسري
٤٦ألف طالب وطالبة سيخضون اإمتحانات الشهادة العامة بمحافظة صنعاء
عاجل تتويج بنك اليمن الدولي للعام الأربعين كنجٍ
اوراق برس من صحيفة الاوراق من صنعاء
الانفتاح بشكل خاطئ و تقول لي بيتك على طلعة
شكلك هكذا جسدك هكذا
عبر واكد عن الوطن
حنان حسين تكتب من القاهرة عن إماء السلطان اليمنيات في الخارج فمنْ هنْ ؟
رندا الاديمي تكشف عن حملة اعتقالات واسعة للنساء الى جهات مجهولة في تعز
اوراق برس من تعز
دراسة جديدة للكاتبة والباحثة الأكاديمية خولة مرتضوي سؤال العلاقة مع الحضارة الغربية
زعفران المهنا تكتب هكذا صمدت المرأة اليمنية خلال أربعة اعوام في وجه تحالف العدوان
اوراق برس من صنعاء
من هو المعوق الاساسي لمفاوضات الكويت؟
السعودية
المرتزقة
دول وجماعات آخرى
النتيجة

 - ضعنا

- ضعنا
الأربعاء, 22-فبراير-2017
ريم الميع من الراي الكويتية -

 عندما تمرض يصبح الصيدلي الذي يصرف لك الدواء...أهم لديك من وزير الصحة، وعندما تتعطل سيارتك يصبح العامل في محطة البنزين أهم لديك من وزير النفط، وعندما تفلس يصبح الصراف أهم لديك من وزير المالية!


نحن دائما بحاجة إلى الأفعال أكثر ما نحتاج إلى الأقوال مهما بلغت أهميتها لا تعنينا ما لم تترجم إلى واقع ملموس قريب يرضي طموحنا الذي أجبره الوقت على التواضع، بعد أن اكتشفنا أن التنمية مثل بيض الصعو... نسمع عنه ولا نراه.


رأينا كل شيء حولنا تسيس إلا السياسة، وأن السياسة إذا دخلت على موهبة أفسدتها وجعلت أعزة قومها أذلة، ولنا في الرياضة والفن عبرة.


قسمتنا السياسة وفرقتنا بين لونين... برتقالي وأزرق وحرمتنا من بهجة البنفسج


شقلبتنا وقلبتنا السياسة.


فماذا حصل؟


كنّا في المقدمة ثم تقدم غيرنا علينا!


ضعنا وضاع دليلنا وافتقدنا الإنجاز الذي ضاع في دهاليز السياسة!


لم نعد ندرك يميننا من شمالنا، ولا عدونا من صاحبنا، ولا خط الذهاب من خط العودة، فكرهناها لأننا نجهلها والإنسان عدو ما يجهل، اعتبرناها السبب ونحن السبب، نحن الذين لم نتسيس ولم نسيسها أو نسايسها، وشيئاً فشيئاً هجرناها وصرنا نبحث عن أي شيء يشغلنا ويبعدنا عنها.


صرنا نقلل من جرعاتنا السياسية التي كنّا نحيا عليها،نسافر،ولا ننتخب، نسهر في حفلات هلا فبراير، ولا نتابع الاستجواب، ومع الوقت صرنا نجهل من هو وزير الصحة ووزير النفط ووزير المالية.


وعندما أدركنا أن المرض لا يزيله المسكن الموقت واستوعبنا أننا مرضى بالسياسة اقتلعنا السياسة من جذورها من حياتنا صرنا: سياسيـ ليس (less)


أكتب بلسان الكثيرين الذين يقرأون المقالة وقبل القراءة يقولون:«يالله دخيلك ما يكون فيها سياسة».


ما أحوجنا إلى حياة سياسي ليست خالية من السياسة تماماً مثل القهوة الخالية من الكافيين التي اعتقدنا انها ليست بقهوة، ثم أدمنا طعمها، نحن الذين طالما اعتقدنا أن السياسة في الحياة مثل الكافيين في القهوة، ثم رأينا حياة في الحياة بعيداً عن السياسة لذلك نقول: غيروا وزراء الصحة والنفط والمالية ولكن اعطونا دواءً وبنزينا وفلوساً... دعونا نعيش.


reemalmee@


 

عدد مرات القراءة:12065

ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
معجب بهذا الخبر
انشر في فيسبوك
انشر في تويتر

يرحب الموقع بآراء الزوار وتعليقاتهم حول هذه المادة تحديداً، دون الخروج عن موضوع المادة، كما نرجو منكم عدم استعمال ألفاظ خارجة عن حدود اللياقة حتي يتم نشر التعليق، وننوه أن التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع.
الاسم:

التعليق:

  • الاخبار اليمنية
  • من الذاكرة السياسية ... حتى لاننسى
  • بدون حدود
  • شاهد فيديو مثيرللاهتمام
  • طلابات توظيف
  • تغطية خاصة من جريدة اوراق لمؤتمر الحوار الوطني
  • حماية البيئة
  • صحيفة الاوراق
  • الدين ورمضانيات
  • منوعات وغرائب
  • خارج عن المألوف
  • اراء لاتعبرعن اوراق
  • اخبارتنقل عن المفسبكين وتويتر
  • الاقتصاد
  • ثقافة وفن
  • اوراق سريه
  • العالم
  • الرياضية